وزير النفط: توقعات بإضافة كميات جديدة لحجم المخزون والاحتياطي من النفط والغاز

الاخبار الاقتصادية | 294 | 4:12 م

وزير النفط: توقعات بإضافة كميات جديدة لحجم المخزون والاحتياطي من النفط والغاز

بغداد تايمز

توقع نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر عباس الغضبان، السبت، بإضافة كميات جديدة من الثروة الهايدروكاربونية {النفط ،الغاز} الى المخزون والاحتياطي للعراق خلال الفترة المقبلة.
جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماعاً فنياً تخصصياً للفريق المكلف في شركة الاستكشافات النفطية ودائرة المكامن وتطوير الحقول في مركز الوزارة بإعداد الدراسات والمسوحات الفنية للمواقع الجديدة في أنحاء البلاد ، بهدف تحديث المعلومات المتعلقة بحجم المخزون والاحتياطي النفطي ، فضلاً عن تحديد المواقع الجديدة من اجل وضع الخطط المناسبة للاستكشافات والتطوير والاستثمار الامثل لها.
وقال الغضبان في بيان تلقت “بغداد تايمز” نسخة منه، ان”الدراسات الفنية والبحوث الجيولوجية التي أعدها الفريق التخصصي قد اشرت الى وجود مساحات كبيرة في المنطقة الغربية، فضلاً عن محافظات الوسط والجنوب من العراق تضم التراكيب الهايدروكارونية والفرص الواعدة للاستثمار تسهم في اضافة كميات كبيرة جديدة الى حجم المخزون النفطي ومن ثم الى الاحتياطي من الثروة الهايدروكاربونية {النفط،الغاز}”.
واضاف: “سوف تدخل مناطق جديدة واعدة الى منظومة الانتاج التقليدية، مايتطلب منا تحديث الأرقام المتعلقة بحجم المخزون والاحتياطي النفطي وسوف تعلن الوزارة عن ذلك بعد الانتهاء من اعداد وجمع المعلومات المتعلقة بهذا الشأن، وهذا ما يجعل العراق ان يتبؤ موقعاً متقدماً في التصنيف العالمي”.
من جانبه قال المتحدث بإسم الوزارة عاصم جهاد، ان”نائب رئيس الوزراء وزير النفط ومن خلال اهتمامه بقطاع الاستكشافات النفطية وأهميته في تعظيم المخزون النفطي والغازي ، الذي يقدر بإكثر من 112 مليار برميل والاحتياطي الذي يزيد على 143 مليار برميل ، وقد أوعز في وقت سابق الى تشكيل لجنة فنية تخصصية تعمل على تحديث المعلومات المتعلقة بالثروة النفطية والغازية من اجل وضع الخطط المستقبلية المناسبة ، وقد حققت الدراسات للفريق المكلف نتائج مثمرة تمثل اضافة جديدة في تحديد مسارات فنية رصينة وخارطة طريق نحو الاستثمار الامثل لثروة البلاد”.

Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات