مقرب من السيد الصدر: إيران وأمريكا لا تعترفان بسيادة العراق وتصران على جعله ساحة للصراع

اخبار العراق السياسية | 174 | 11:12 ص

مقرب من السيد الصدر: إيران وأمريكا لا تعترفان بسيادة العراق وتصران على جعله ساحة للصراع

بغداد تايمز
أكد اسعد الناصري، المقرب من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الأربعاء (08 كانون الثاني 2020)، أن إيران وأمريكا، لا تعترفان بسيادة العراق، مشيراً الى أنهما “تصران على جعله ساحة للصراع”.

وقال الناصري، في تغريدة على موقع “تويتر”: “من زاوية نظر ولاية الفقيه الإيرانية لا شيء اسمه سيادة لأي دولة ما عدا إيران، فالكل خاضع لسلطة (ولي الأمر)! ومن زاوية نظر أمريكا فإن العراق (الجديد) من منجزاتهم، وليس للعراق منجز يؤهله للحديث عن السيادة”.

وتابع قائلاً: “تباً للطرفين لأنهما يصران وباستهتار، على جعل العراق مكاناً لصراعهما”.

وفي وقت سابق من اليوم، أصدرت خلية الإعلام الأمني، بياناً بشأن القصف الإيراني على قاعدة عين الأسد، في محافظة الانبار، وأربيل.

وذكرت الخلية، في بيان، تلقته (بغداد اليوم)، أن “العراق تعرض من الساعة 0145 ولغاية الساعة 0215 فجر يوم 8 كانون الثاني 2020، الى قصف بـ22 صاروخا”.

وأوضحت: “وقد سقط 17 صاروخاً منها على قاعدة عين الأسد الجوية من ضمنها صاروخان لم ينفجرا في منطقة حيطان غرب مدينة هيت”، مضيفة “و5 صواريخ على مدينة أربيل”.

وأشارت الى أن جميع الصواريخ “سقطت على مقرات التحالف”، منبهة الى انها “لم تسجل أي خسائر ضمن القوات العراقية”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات