نائب: تركيا انتهكت سيادة العراق نتيجة النظرة الضيقة لشركاء العملية السياسية

أخبار العراق | 141 | 6:13 م


بغداد تايمز

أكد النائب عن تحالف سائرون رياض محمد، السبت، أن تركيا انتهكت سيادة العراق عبر ضرباتها الجوية في عدد من مناطق إقليم كردستان نتيجة النظرة الضيقة للشركاء السياسيين في الحكومة وعدم وحدة الموقف، فيما بين أن المنادين بحفظ السيادة عليهم تسليم المنافذ الحدودية والمطارات وأموال النفط لبغداد ومشاركة القوى السياسية قرارات حفظ السيادة.

وقال محمد في تصريح إن “اغلب السياسيين ليس لديهم تفكير سياسي ناضج ويتعاملون مع  السياسية كمهنة وليست منهج ما أدى إلى نتائج عكسية على سيادة البلاد”، لافتا إلى إن “النظرة الضيقة للشركاء في العملية السياسية قادت البلاد للضياع وعدم وجود وحدة موقف سمحت للقوة الأجنبية انتهاك السيادة العراقية”.

وأضاف أن “حفظ السيادة تحتاج للتنازل عن الهويات الفرعية والمصالح الخاصة وتقديم سيادة العراق كهدف أول كون السيادة لا تتجزأ”، مبينا أن “المطالبين بحفظ السيادة بعد القصف التركي في إقليم كردستان عليهم تسليم المنافذ الحدودية والمطارات وأموال النفط لبغداد ومشاركة القوى السياسية القرارات السيادية”.

وبين أن “الإقليم يطالب بتصفير المشاكل مع الحكومة الاتحادية بشكل مستمر ولا توجد لديه نية حسنة لذلك”، موضحا أن “القوى السياسية الكردية هي جزء من العملية السياسية وعليها أن تتوحد في المواقف الوطنية لحفظ سيادة العراق”.

وقال الجيش التركي في وقت مبكر من أمس الجمعة إن طائراته الحربية شنت سلسلة غارات على مواقع لحزب العمال الكردستاني في محيط مخيم يتخذه لاجئون من كورد تركيا ملاذا لهم في بلدة مخمور جنوب شرق الموصل وعدد من المناطق في إقليم كردستان


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات