سفير الاتحاد الأوروبي يعلق بشأن أحداث النجف: هذه الأفعال تخرب أي تقدم سياسي ويدعو لتحديد الجناة

اخبار العراق السياسية | 189 | 12:41 م

سفير الاتحاد الأوروبي يعلق بشأن أحداث النجف: هذه الأفعال تخرب أي تقدم سياسي ويدعو لتحديد الجناة

بغداد تايمز
دعا سفير الاتحاد الأوروبي، مارتن هوث، الخميس (06 شباط، 2020) لتحديد “الجناة” في أحداث النجف، فيما رأى أن هذه الأفعال تخرب أي تقدم سياسي.

وقال هوث، عبر تغريدة على منصة تويتر، إن “الترهيب والعنف ضد المتظاهرين على يد عناصر مسلحة، والذي تسبب بوفيات ليلة أمس في النجف، أمرٌ غير مقبول”.

وأضاف: “لا بد من تحديد الجُناة ومحاسبتهم”، مبينا أن “هذه الافعال الشنيعة تخرب تحقيق اي تقدم سياسي”.

وكان وزير الداخلية، قد وصل، ليلة أمس، إلى محافظة النجف للاطلاع على واقع التظاهرات والأحداث التي رافقتها، منذ مساء أمس ولغاية وقت متأخر من الليل.

وكان مصدر طبي في محافظة النجف قد كشف، الاربعاء، عن ارتفاع حصيلة ضحايا احداث المحافظة الى 11 شهيدا، وأكثر من 30 جريحا، بينهم سقطوا بنيران الرصاص الحي.

وعلّقت لجنة الصليب الأحمر الدولية في العراق، اليوم، على الأحداث التي شهدتها محافظة النجف يوم أمس، داعية القوات الأمنية لضمان حماية المتظاهرين.

وقالت رئيس اللجنة كاتارينا ريتز في بيان مقتضب تلقته عليه “بغداد تايمز”، “يجب أن يتوقف العنف في العراق، على القوات الأمنية ضمان الحماية الكاملة للمتظاهرين السلميين”.

وأضافت: “نحن على تواصل مستمر مع المستشفيات في النجف للاطلاع على احتياجاتها وتوفير العلاج للجرحى عند الطلب”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات