بالوثيقة.. قرار التحالف الدولي بالانسحاب من قاعدة K-1 في كركوك والقوات المنسحبة منها

أخبار العراق | 282 | 2:06 م


بغداد تايمز
كشفت وثيقة حصلت “بغداد تايمز”، على نسخة منها، الأحد (29 آذار 2020) عن القوات المنسحبة من قاعدة k1 في محافظة كركوك”.
وذكرت الوثيقة الصادرة عن قوات التحالف الدولي أن”قاعدة كوكوك الجوية في العراق، استخدمت من قبل قوة المهام المشتركة- عملية العزم الصلب في حرب ضد تنظيم داعش، ولفتت إلى بعض الحقائق التاريخية عن القاعدة..
-إن قاعدة كركوك الجوية هي قاعدة جوية عراقية وتقع على بعد 15 كيلو متر شمال غرب كركوك.
– كركوك هي واحدة من أكبر المناطق الحضارية في العراق وتقع على بعد حوالي 290 كليو متر شمال بغداد.
– منذ عام 2017 استضافت قاعدة كركوك الجوية القوات الامريكية وقوات التحالف الاخرى التي دربت قوات الأمن العراقي على محاربة داعش.
– قاعدة كركوك هي مقر للقوات العراقية من الفرقة السادسة في الشرطة الاتحادية واللواء 61 في جيش العراقي وكتيبة كركوك في جهاز مكافحة الإرهاب.
– تم استخدام قاعدة كركوك الجوية من قبل جهاز مكافحة الإرهاب العراقي والتحالف الدولي لإطلاق عمليات مشتركة متعددة في جبال حمرين والتي تمتد عبر محافظة كركوك وديالى وصلاح الدين وحبل كارا، إن هذه السلسلة الجبلية تساعد على توفير ملاذ أمن للإرهابيين”.
-نتيجة للنجاحات التي حققتها قوات الأمن العراقية في قتالها ضد داعش، يقوم التحالف بإعادة تمركز القوات من خلال عدد من القوات الصغيرة، وحسب ما تم التخطيط له مسبقاً، ان تحركات التحالف تتم من خلال التنسيق مع الحكومة العراقية، ستبقى هذه القاعدة تحت سيطرة القوات العراقية.
ولفتت الوثيقة إلى أن الشراكة كانت مع “الشرطة الاتحادية العراقية والجيش العراقي والقوات الخاصة العراقية، جهاز مكافحة الإرهاب”.
وبينت الوثائق الوحدات المغادرة لقاعدة k1 هي “1- الجيش الأمريكي والذي تنقسم إلى، فريق اللواء القتالي الأول سترايكر، فرقة المشاة الخامسة والعشرين، (الذئاب القطبية الشمالية)، و السرب الخامس، فوج الفرسان الأول، والكتيبة الثانية، فوج المدفعية الميداني، وكتيبة الدعم التابعة إلى اللواء 25، والفريق الجراحي لعمليات الانعاش المتقدم”.
وأشار التحالف إلى القوات البحرية المنسحبة من القاعدة “فرق الاستشارات للعمليات البحرية الخاصة، و فريق من قوة المهام البحرية الجوية الأرضية للأغراض الخاصة”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات