وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مراسلنا: القاء القبض على انتحاري شارع الحمراء ونزع الحزام الناسف عنه #عاجل



حادثة الطائرة المالزية 2014 (الرحلة 370)
حادثة الطائرة المالزية 2014 (الرحلة 370)

حادثة الطائرة المالزية 2014 (الرحلة 370)

وكالة بغداد تايمز (بتا):

ويكبيديا/وكالات

تعريف حادثة الطائرة الماليزية

الخطوط الجوية الماليزية الرحلة 370 كانت طائرة من نوع بوينغ 777-200 إي أر في رحلة دولية مجدولة بين كوالالمبور، ماليزيا و بكين، الصين، و كان على متنها 227 راكب و 12 من طاقم الطائرة.

الرحلة 370 انطلقت من كوالالمبور في الساعة 00:41 بتوقيت ماليزيا (UTC+8) في يوم 8 مارس 2014، و كان من المقرر لها أن تصل للعاصمة الصينية في الساعة 06:30 من نفس اليوم، و جاء في تقرير مركز سوبانغ لمراقبة الحركة الجوية أنه فُقد الاتصال مع الطائرة في تمام الساعة 02:40، و قد أكد سلاح البحرية الفيتنامية أن الطائرة تحطمت في خليج تايلاند.

الطائرة من نوع بوينغ 777-200 إي أر تحمل رقم تسجيل 9M-MRO، و قد سلمت للخطوط الماليزية في 31 مايو 2002، و تشغلها محركات رولز رويس ترنت 892، و قد تسببت في حادث من قبل في مطار شانغهاي بودنغ الدولي في 9 أغسطس 2012 عندما علق طرف جناحها في طائرة إيرباص إيه 340-600 تابعة لخطوط شرق الصين الجوية.

إعلان ملابسات إسقاط الطائرة الماليزية

بتاريخ الثلاثاء 13/تشرين الأول/2015 تم الإعلان عن ملابسات إسقاط الطائرة الماليزية.

الطائرة أسقطت بصاروخ بوك أرض جو حين كانت تطير فوق شرق أوكرانيا بمنطقة تشهد معارك بين الانفصاليين الموالين لـ روسيا والقوات الأوكرانية.

وكانت الطائرة، وهي من طراز بوينغ 777، في طريقها من أمستردام إلى كوالالمبور حين وقع الحادث يوم 17 يوليو/تموز 2014 وأودى بحياة ركابها البالغ عددهم 298. وقد أخذت هولندا زمام المبادرة بالتحقيق نظرا لأن أغلب القتلى من مواطنيها.

ومن المتوقع أن يؤدي تحقيق قانوني تقوده هولندا إلى توجيه اتهامات بالمسؤولية عن إسقاط الطائرة العام المقبل.

وتؤكد أوكرانيا والولايات المتحدة أن الطائرة أسقطها الانفصاليون الموالون لروسيا، لكن موسكو تنفي هذه الاتهامات وتلصقها بالقوات الأوكرانية.

نشر تقرير هولندي عن تحطم الطائرة الماليزية فوق أوكرانيا

نشر مجلس السلامة الهولندي في وقت لاحق الثلاثاء التقرير النهائي بشأن رحلة الطائرة الماليزية رقم MH17 التي انفجرت فوق أجواء أوكرانيا في 2014، وقتل في الحادث ركاب الطائرة جميعا وعددهم 298 راكبا.

وتشير النتائج الأولية للتقرير إلى أن الطائرة ضربت بـ”بمصادر عالية للطاقة من خارج الطائرة”، ويثير هذا التكهنات بأن السبب قد يكون صاروخا أرض-جو.

وتقول الدول الغربية، وأوكرانيا إن المتمردين الموالين لروسيا هم المسؤولون عن إسقاط الطائرة بوينغ 777. لكن روسيا تقول إن الصاروخ أطلق من أراض يسيطر عليها أوكرانيون.

ولن ينحي التقرير باللوم على أي جهة.

وكانت الطائرة – التي كانت في رحلة من أمستردام إلى كوالالمبور – قد تحطمت في منطقة شرق أوكرانيا التي يسيطر عليها المتمردون في 17 يوليو/تموز 2014 في وقت كان الصراع فيه بين قوات الحكومة والانفصاليين الموالين لروسيا على أشده.

وكان من بين الضحايا 196 هولنديا و10 بريطانيين.

ويقدم مجلس السلامة الهولندي نتائج التقرير إلى أهالي الضحايا، ثم يعرضها على الصحفيين في مؤتمر يعقد في قاعدة عسكرية في هولندا.

ويعرض المجلس أيضا أجزاء من الطائرة عثر عليها في منطقة دونيتسك التي يسيطر عليها المتمردون، وأعيد تركيبها.

وينظر التقرير إلى أربع قضايا رئيسية:

– السبب الذي أدى إلى تحطم الطائرة في الهواء
– سبب طيرانها فوق منطقة الصراع
– سبب انتظار أهالي الضحايا أربعة أيام حتى يتسلموا تأكيدا رسميا بأن أقاربهم كانوا على متن الطائرة
– إلى أي درجة كان الركاب وطاقم الطائرة مدركين ما يحدث خلال اللحظات الأخيرة

ولا يتمتع المجلس بالسلطة التي تخوله بلوم أي طرف، طبقا للقواعد التي تحكم أي تحقيق دولي في تحطم طائرة.

ومن المتوقع أن ينشر فريق تحقيق هولندي جنائي نتائجه بشأن الحادثة خلال عدة أشهر.

صور حطام الطائرة الماليزية

عرضت هذه الصور لأول مرة في مؤتمر صحفي حول نتائج تحقيق مجلس الأمن الهولندي في أسباب تحطم الطائرة الماليزية.

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية

حطام الطائرة الماليزية



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها