وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

شهداء وجرحى بانفجار سيارة مفخخة وسط العاصمة بغداد



10912834_795062667233553_514593672_n

قراءة في رواية دغدو لخسرو الجاف

وكالة بغداد تايمز (بتا):

يوسف كمال/اربيل

عند قراءة رواية (دغدو) للروائي والمعماري خسرو الجاف قد يتبادر الى الذهن غرابة الاسم ومعناه وخاصة أن كان عنوانا للرواية يزيد فى فضول القارئ.
دغدو اميرة كوردية ابنة الملك دياكو احدى ملوك امبراطورية ميديا المترامية الاطراف يبصح جمالها نقمة لا نعمة كيف ؟ نتعرف عليها من سياق الرواية.
نظرة من شباك قطار متوجه الى البصرة و التفكير بمصير مجهول لمدرس فيزيا تم نفيه للبصرة لميوله السياسية تبدء احداث الرواية.
بطل الرواية هو سنكر وبالكوردى (سنطر) و يناديه زملاءه استخفافا او عدم لفظهم للحرف الكوردى سنجر و هى اسم لماركة مشهورة لماكينات الخياطة التى كانت منتشرة بمعظم بيوت العراقيين، ويهب صديق جديد اسمه خميس للدفاع عنه و ردع الاخرين فى مدرسة الزبير ليصبحا صديقيين حميمين ويحمل خميس شيئا من صفات الشقاوة عكس سنكر الكوردى القادم من الموصل مع والديه وهو على ابواب امتحان مصيرى الاوهو السادس العلمي.
ثم يتعرف سنكر بخيمة الفتاة التى تجر سنكر مرغما الى عالم الملذات و تبدء بمبداعته ثم تصبح جسدا مستباحا الا خطا احمر و هو عدم التعرض لعذريتها و الغريب بعلاقة خيمه بسنكر انهما لا يتحدثان عن مستقبل و زواج و غيرها من امنيات المحبين بل همهما مجرد تفريغ رغباتهم الجنسية رغم ان سنكر كان يعانى من كبت جنسى على عكس خيمه التى كانت مظهرها المحتشم وهى ترتدي العباءة و تركها المدرسة توحى أنها بانتظار الزواج.
وبعد سنة من الدراسة ينجح سنكر من الصف السادس العلمى ليقبل فى قسم الاثار بجامعة الموصل و يقرر والده الرجوع للموصل المدينة التى كانوا يسكنون فيها قبل نفى والده الى الزبير بالبصرة.
وبعدجهد جهيد يجمعون مالا يشتروا به مسكنا بقرب سور نينوى الشهير ويعقد الاب امالا كبيرة بالبيت كونه بيت اثرى و قديم هنا يجمع الكاتب بين قسم الاثار و سور نينوى الاشورى و امال الوالد ببيت يراه كنزا اثريا فما هى المفاجاءة؟
بعد ان يتعرف سنكر على صديقه الايزيدى زميله فة قسم الاثار ويصبح ملازما له بجميع الاحداث وكأن الروائى يقول بل يؤكد ان الازيديين هم امتداد لتاريخ عريق و طويل متوغل للكورد.
يبدء قصته مع دغدو بطيف يحاول ابلاغه بشى او يطلب منه نجدة فيلجأ سنكر الى خديدا رجل دين ايزيدى ليقوم بطرد الروح التي يطوف بغرفة سنكر ويمتابات يبلغه الروح رسالة الى سنكر ان لا يخاف و يطلب ان ينقذه وفعلا يقوم سنكر بأنقاذها و هي روح محبوسة من قبل ساحر بابلى بعد ان تأمرت عليها مكلة اشور و ابعادها كجارية الى بابل و بيعها هناك الى امير بابلي
ثم يكافئها بأن تكشف لها مكان قبرها و الكنوز المدفونة وارشادها لبيعها الى شبكة تمارس امتجارة بالاثار و تتوالى الاحداث و هنا لا اريد افساد المتعة على القارى و اسرد التفاصيل الرواية.
يعتبر الرواية من الروايات السردية يلقى الكاتب بظلاله على الاحداث بشكل واضح و خاصة الا ان ابطاله من شخصيات ما بعد الحداثة التى يعتمد على شخصيات سلبية حيث سنكر من الشخصيات الشهوانية التى لا يشبع خرائزه امرأة واحدة وحتى كواره ابنة خالته التى تقضى التقاليد بأن تتزوج ضمن نطاق العلاقات القرابية المبنية على علاقات النسب و الزواج الا انها ايضا تقع ضمن شبكة دعارة و تصبح ضمن النساء اللواتى يمارس سنكر معها الجنس اضافة الى شوخه الكوردية المنحدرة من اصل يهودي و ترجع الى اربيل ضمن شبكة للموساد ولوسى العميلية ل سى ان سى و لى يوان الكورية و بل يتعدى ممارسته للجنس المحرم من البشر الى الارواح الشريرة اللواتي مارسن الرذيلة بحياتهن وهي روح لاحدى الجاريات قبل الالاف السننين
ويتاجر بأثار بلده من الجواهر التى حصل عليها مبينا ان الجواهر لا يعتبر اثارا كالياقوت و الماس، ومصير التاج و صولجان الملك دياكو اتركه للقارئ و الاحداث تجرى فى البصرة والموصل واربيل  باريس وبغداد.
الفترة الزمنية تبدأ باسترجاع الفاو من ايدى الايرانيين و ينتهى بتشكيل مجلس السيادة برئاسة بول بريمر، والتركيز يكون على اربيل وخاصة بين فترتى 1991 وهى تاريخ الانتفاضة الجماهرية التى تمخضت عنها تحررير 90 بالمائة من مناطق كوردستان لمدة 26 يوما و استعادة المدن الكبرى فى 31 اذارمن قبل الحكومة و الهجرة المليونية الا ان الكاتب ركز على الجانب الحضرى اجتماعيا مبتدعا عن دور الكورد مركزا على بقايا النظام ودورهم فى هذه الفترة ,مثال ذلك يحدد قاتلى الصحفى كادكروس وتارة تراه يقترب من الحدث و تارة يتجسد بروحه داخل سنكر لآنه يسرد نماذج من الحلول مثل شخصية مغديد بائع الشلغم فى الشتاء والمرطبات فى الصيف و هى شخصية هامشية يعيش باربيل وقد حل بجسده روح صلاح الدين الايوبى ليترك سؤالا للقارئ لماذا اختار روح صلاح الدين العظيم الحلول داخل شخصية هامشية؟
وهنا نراه يرتقي بسنكر الى برلمان العراق لانه قدم خدمات الى امريكا ! ويدافع عن المادة 58 الخاصة بالمناطق ذات الاغلبية الكوردية المتنازع عليه بين حكومة اقليم كوردستان و الحكومة المركزية بالعراق.
وكمثال ينحت تمثال دغدو ويضعه بمكان قريب بزواية اسماه الكاتب مكان للخلوة وهى المكتب الذى كتب به اغلب كتاباته وهي اول مرة يقوم به كاتب بنحت تمثال من الهام روايته.
و اخيرا يبنى صرح علمى و يعيين عدد من الكتاب و الشعراء براتب قدره الف دولار بالشهر مع اجراء مسابقة للرواية والقصة و الشعر واللجان هم كتاب و شعراء حقيقون من اصدقاء الروائى خسرو الجاف.
معلومات عن الكتاب:
الرواية من منشورات مؤسسة بدرخان للطبع و النشر
تقع الرواية 275صفحة
كتب فى اربيل و المانيا و انتهى الروائي منه فى 12شباط 2012
الغلاف من تصميم يعقوب يوسف (رومان)
الكمية 1000 نسخة
اربيل 2012
رقم الايداع بمديرية المكتبات العامة 987 لسنة 2013



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.