وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



صورة-كاميرة-مصور-السومرية-وعليها-دماء-اثر-الاعتداء-واالجروح

قوات الامنية تشتبك بالايدي مع صحفيين محتجين في ساحة التحرير

وكالة بغداد تايمز (بتا)

نظم العشرات من الإعلاميين والصحافيين، الخميس، وقفة احتجاجية على قيام عناصر حماية مركز النهرين للدراسات الإستراتيجية بالاعتداء على عدد من الإعلاميين، أمس، فيما وقعت اشتباكات بالايدي بين عدد من المحتجين والقوات الأمنية.

وقال مراسل “بتا” إن العشرات من الصحافيين والإعلاميين نظموا صباح اليوم، في ساحة التحرير بمنطقة الباب الشرقي وسط بغداد، وقفة احتجاجية تنديداً بالاعتداء على عدد من زملائهم أمس الأربعاء، من قبل عناصر حماية مركز النهرين للدراسات الستراتيجية.

وأضاف أن مشادة كلامية وقعت بين عدد من المحتجين والقوات الأمنية المكلفة بحماية الوقفة تطورت إلى اشتباك بالأيدي بين الطرفين.

وكانت وزارة الداخلية العراقية، أدانت أمس الأربعاء، التصرفات “غير المسؤولة” لعناصر أفراد حماية مركز النهرين للدراسات الستراتيجية واعتدائهم على عدد من الصحافيين والإعلاميين، وتعهدت بالتعامل “بحزم” مع المخالفين، وفيما دعت الجميع إلى “محاصرة” الأخطاء وصيانة حرمة المؤسسات الإعلامية، أكدت أن توفير الحماية للإعلاميين والحرص على حقوقهم جزء من مسؤوليتنا.

ودعا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، أمس الاربعاء، وزارات الدولة كافة إلى احترام عمل الصحافيين والمراسلين كونهم “يؤدون واجباً وطنياً ومهنياً”، فيما شدد على ضرورة “محاسبة أي مقصر أو متسبب بالاعتداء عليهم”.

ويعد العراق واحداً من أخطر البلدان في ممارسة العمل الصحافي على مستوى العالم، حيث شهد مقتل أكثر من 360 صحافياً وإعلامياً منذ سقوط النظام السابق في عام 2003.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.