وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



index

الجيش العراقي يسيطر على منطقة الدور جنوبي تكريت بعد اشتباكات عنيفة مع داعش

وكالة بغداد تايمز(بتا)

أفاد مراسلنا بأن الجيش استكمل حصار ناحية العلم في خامس يوم من عملياته المتواصلة ضد معاقل “داعش” في محافظة صلاح الدين وذلك بعد ساعات من استعادة الأجزاء الشرقية من تكريت.

كما سيطر الجيش أيضا على منطقتَي البوعيسى والبورياش شرقي المحافظة، وفي غضون ذلك، تواصلت موجة النزوح من المدينة جنوبا باتجاه سامراء، التي سجلت وصول نحو 28 ألفا حسب آخر إحصاءات الأمم المتحدة.

ويتعرض  “داعش” في محافظة صلاح الدين إلى ضربات عنيفة من كل مكان، وباتت خطوطه الدفاعية على وشك الانهيار، ويتواصل تقدم القوات العراقية وما يسمى الحشد الشعبي من محاور مختلفة، وقد تم تحرير الدور بالكامل أحد المعاقل الرئيسة للتنظيم فضلا عن البوعيسى والبو رياش ومبارك الفرحان وجسر الزركة الرابط بين منطقتي الدوز وتكريت شرق محافظة صلاح الدين، مناطق تحرّرت وطرق إمدادات داعش قطعت.

وأحبط سلاح الجو  عشرات الهجمات الانتحارية بالسيارات والآليات الملغّمة وهي تمثّل مع العبوّات الناسفة المزروعة في كلّ مكان سلاح داعش شبه الوحيد في هذه المعارك بعد تقهقره في محاور عدة، وابتعاده عن بعض المواجهات المباشرة.

معاقل داعش في العلم والبو عجيل وتكريت يتواصل تضييق الخناق عليها، ومحاور القتال تتجه صوب العلم وتضرب الأبواب الشرقية لها بعد إطباقها على منطقة الحدادية واتجاهها إلى منطقة الفتحة بينما سيطرت القوات العراقية والمتطوعون في محاور مركز محافظة صلاح الدين على منطقة الدواجن داخل مدينة تكريت.

ويصب ميزان المعارك في صلاح الدين  في صالح أبناء الرافدين، وتنظيم داعش من الواضح حسب مراقبين أنّ توازنه اختلّ في هذه المعارك، حربٌ في صلاح الدين لتطهيرها من داعش تجري من دون أي تدخل لمقاتلات التحالف الغربي.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.