وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



000 gabore

الجبوري: المطلك والمجمعي يسيئان للسنة..وافراد من قبيلتي خطر سينتج داعش جديدة

وكالة بغداد تايمز(بتا)

جدد النائب عن محافظة صلاح الدين مشعان الجبوري، اليوم الخميس، اتهامه لنائب رئيس الوزراء صالح المطلك بتورطه بعمليات فساد مالي بملف توزيع المنح المالية على النازحين، فيما حذّر من افراد في قبيلته قال إنهم لهم القدرة على انتاج تنظيم جديد يشبه داعش بعد تحرير مناطق البلاد.

وكتب الجبوري على صفحات التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”، إنه “يزعم البعض ان استجوابي لصالح المطلك شق لصف المكون السني واضعاف له”.

واستدرك القول انه “ارى غير ذلك فصالح المطلك والفاسدون الاخرون يسيئون لابناء المكون حين يسرقون باسمهم ويتقاسمون المغانم والمناصب مع الاقارب والذين حولهم، فيما ابناء المكون يعانون الامرين في معسكرات النزوح والمدن التي تحتلها داعش او تلك المحررة او المحاصرة”.

واضاف الجبوري انه “لعل ما تم الكشف عنه البارحة الثلاثاء في مجلس محافظة ديالى عن قيام المحافظ عامر المجمعي بالاستيلاء على سبعة مليارات دينار من 15 مليار مخصصة للنازحين وايداعها بحسابات لعدد من افراد اسرته يؤكد ان هؤلاء لا يوالون مكوناتهم ولا الشعب فهو فعل ذات الامر الذي فعله صالح المطلك حين احال بعض عقود التجهيز لافراد اسرته والمقربين منه”.

ولفت الجبوري الى انه “اخرون يقولون ان انتقادي لتصرفات بعض المتصدرين من الجبور الذين يتاجرون بتضحيات ابناء القبيلة يهدد وحدتها ويضعفها”.

وتابع النائب الذي يقود حملة استجواب المطلك ان “سراق القبيلة ممن لم يكتفوا بمئات المليارات التي سرقوها قبل احتلال داعش وتبرعوا بجزء منها لها بل يصرون مجددا على شراء ذمم بعض الضعفاء والنفعيين ليوجدوا حالة سياسية يواصلون من خلالها عمليات السرقة ويزيدون ارصدتهم خارج العراق ويقدمون من فتاتها رشى لهذا الشيخ او تلك المجموعة التي ارتضت ان تكون بوقا لهم”.

واشار الى ان “هؤلاء ان حررنا مدننا من داعش فسيبقون الخطر الاكبر علينا لانهم لن يتورعوا عن انتاج داعش جديدة يبتزون الاخرين بها وتسهل استمرارهم في السرقة والنهب”، مبيناً ان “كشف هؤلاء وتعريتهم ومنعهم من تصدر المشهد من جديد هو قوة للعشيرة وليس شقا لصفها وواجب وطني لن اتخلى عنه مهما كانت الحجج والتهديدات”.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.