وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

وكالات: الإفراج عن المختطفين من العائلة الحاكمة القطرية



فصيل مسلح ينقل عن عشائر بلد: استخبارات صدام وراء الفتنة الأخيرة

وكالة بغداد تايمز (بتا)

اتهم وجهاء وشيوخ في مدينة بلد بمحافظة صلاح الدين السبت مناصرين للنظام السابق بالضلوع في الفتة الأخيرة في المدينة.

ودارت يوم أمس مواجهات مسلحة بين فصيل الخراساني وأفراد من شرطة بلد بحسب مصادر أمنية أوقعت العديد من الضحايا.

وذكر بيان أصدرته “سرايا الخراساني” وهي فصيل مسلح يعمل تحت مظلة الحشد الشعبي إن “شيوخ ووجهاء وأهالي ‫‏بلد ومسؤوليها استنكروا ما جرى يوم أمس من سفك للدماء في القضاء”.

ونقل البيان ان شيوخ بلد عقدوا اجتماعا بهذا الخصوص وقالوا إن “من قام بافتعال هذه الفتنة ليس من أهالي المدينة، وطالبوا بطرد وترحيل  من قاموا وشاركوا بهذا العمل الجبان على أبطال الحشد الشعبي”.

واتهم الشيوخ، بحسب تعبير البيان “بقايا البعث ممن كانوا يعملون في الاستخبارات في النظام المقبور (بالضلوع في الأحداث”، وذكر البيان أن “مدينة بلد تأذت منهم كثيرا من هؤلاء المندسين وتطالب الجهات القانونية بالتدخل واخذ القرار العادل بحقهم”.

وطالب الشيوخ نقلا عن البيان بـ”عدم سحب  قوات سرايا الخراساني من بلد لأنهم قدموا  تضحيات كبيرة” في المدينة.

 



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها