وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مراسلنا: القاء القبض على انتحاري شارع الحمراء ونزع الحزام الناسف عنه #عاجل



امريكا: أحكام بالسجن بحق “مرتزقة” من “بلاك ووتر” قتلوا مدنيين عراقيين عام 2007

وكالة بغداد تايمز (بتا)

أصدر القضاء الأمريكي الاثنين في واشنطن أحكاما بالسجن على “مرتزقة” سابقين في شركة الأمن الأمريكية الخاصة بلاك ووتر، بعد إدانتهم بقتل 14 مدنيا عراقيا على الأقل في بغداد في 2007.

وحكم على نيكولاس سليتن، الموظف السابق لدى بلاك ووتر، بالسجن مدى الحياة بينما حكم على ثلاثة آخرين بالسجن لمدة 30 عاما.

وأعلن القاضي رويس لامبرث “إنها جريمة خطيرة ومن الواضح أن “المتهمين” أصيبوا بالهلع”.

وكان موظفو بلاك ووتر، التي غيرت اسمها منذ ذلك الحين، مكلفين أمن موكب دبلوماسي أمريكي في 16 أيلول/ سبتمبر 2007 في ساحة النصر عندما فتحوا النار على عربات ومارة في المكان مستخدمين قاذفات قنابل يدوية ورشاشات وبنادق. وقتل 14 مدنيا عراقيا في ساحة النصر حسب المحققين الأمريكيين و17 حسب المحققين العراقيين، بينما أصيب 18 شخصا آخرين بجروح.

وأدين الموظفون الأربعة السابقون في بلاك ووتر في تشرين الأول/ أكتوبر بعدد من الاتهامات تراوحت بين الاغتيال والقتل العمد.

وأجمع المحلفون على إدانة سليتن باغتيال مدني عراقي، وأدين زملاؤه الثلاثة آنذاك بول سلو وايفان ليبرتي وداستن هيرد بقتل 13 عراقيا.

واضطرت “بلاك ووتر” بعد الحادث لوقف نشاطاتها في العراق، إلا أن الوثائق الدبلوماسية التي نشرتها “ويكيليكس” كشفت عن المئات من الموظفين السابقين في الشركة واصلوا العمل في العراق إنما لحساب شركات أخرى.

وذكر القاضي بأن المتهمين الأربعة أكدوا أنهم ردوا على إطلاق نار بينما لم يتقدم أي شاهد لدعم أقوالهم.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها