وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس النواب يبدأ التصويت على قانون الموازنة العامة لعام 2017



الفتلاوي12

الفتلاوي: تسعيرة الكهرباء ستطبق بالوسط والجنوب فقط وعدم الغائها التفاف على إرادة الشارع

وكالة بغداد تايمز(بتا)

اتهمت رئيسة كتلة “إرادة” النائب حنان الفتلاوي ، السبت، رئاسة البرلمان “بالالتفاف” على إرادة الشارع العراقي  ورغبة المرجعية الدينية ومطالب 30 نائبا بإلغاء قرار تسعيرة الكهرباء وتحويله الى تريث، مبينة أن القرار سيطبق في “الوسط والجنوب فقط” ولن يطبق في كردستان والمحافظات الغربية.

وقالت الفتلاوي في تصريح لوكالة “بغدادتايمز”  ، “شيء مؤسف ومعيب ما حصل في جلسة البرلمان اليوم”، مبينة أنه “الالتفاف على إرادة الشارع العراقي ورغبة المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف والذين كان مطلبهم إلغاء القرار الجائر وغير المنصف بزيادة أسعار الكهرباء”.

وأضافت الفتلاوي أنه “تم الالتفاف على هذه الرغبة وتحويلها إلى تريث بالقرار لفئات محددة”، مشيرة الى أنه “عند اعتراضنا في المجلس أمر رئيس المجلس بتحويلها إلى جلسة سرية لكي لا يطلع الشارع العراقي على حيثيات الموضوع لأني ذكرت ان القرار جائر وسيطبق في الوسط والجنوب فقط ولن يطبق في كردستان والمحافظات الغربية”.

وأكدت رئيسة كتلة إرادة أنه “من غير الإنصاف ان يدفع أبن الجنوب والوسط دمه ونفطه وأمواله ليستفيد منها غيره وهذا خلاف العدالة”، مشيرة الى أنه “بسبب هذا التوضيح بشأن القرار الذي سيطبق على محافظات دون أخرى، تم تحويل الجلسة الى سرية وتم شطب حديثي وتم الالتفاف على القرار وبدعم لجنة النفط والطاقة التي بدلا من ان تستضيف الوزير في الجلسة العامة قامت باستضافته بجلسة خاصة في اللجنة”.

وتابعت الفتلاوي قولها أن “ثلاثين نائب وقعوا على إلغاء القرار وليس التريث وتم الالتفاف عليه وجعله تريثا”، لافتة الى أن “التريث ببعض الفقرات وليس كل القرار”.

ورفع مجلس النواب، اليوم السبت، جلسته الـ30 نصف ساعة بعد التصويت على المطالبة بالتريث بتطبيق قانون تسعيرة الكهرباء بسبب خلافات بين النواب للمطالبة بإلغاء العمل بالقانون.

ودعت المرجعية الدينية العليا، امس الجمعة، الحكومة المركزية الى إعادة النظر بقرار رفع تسعيرة الكهرباء وتعديله، فيما شددت على أن ترشيد استهلاك الطاقة “ضرورة شرعية ووطنية”.وتظاهر العشرات من المواطنين في ذي قار، اليوم السبت، احتجاجا على تسعيرة الطاقة الجديدة التي أعلنت عنها وزارة الكهرباء واقرها مجلس الوزراء، فيما أشاروا الى أن قرار التريث يهدف الى امتصاص غضب الشارع.يذكر ان وزير الكهرباء قاسم الفهداوي أعلن في (7 نيسان 2015)، أن مجلس الوزراء اقر العمل بتسعيرة كهرباء جديدة لا تمس المواطن الفقير وتشمل أصحاب الاستهلاك العالي
فيما أعلنت وزارة الكهرباء، في (11 نيسان 2015) أن التسعيرة الجديدة التي وضعتها مؤخراً ستتراوح بين 15 ألف دينار لمن يقوم باستهلاك خمسة امبيرات لمدة 24 ساعة وصولاً الى 750 ألفاً لمن يتجاوز استهلاكه الـ 60 أمبيرا، مشيرة إلى أن الدعم الحكومي لقليلي الدخل سيصل الى 82%.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.