وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس النواب يبدأ التصويت على قانون الموازنة العامة لعام 2017



اسامة بن لادن اوباما

بالفيديو: وثائق تكشف أكاذيب الـسي آي إيه في قضية مقتل بن لادن

وكالة بغداد تايمز (بتا):

تزايدت الشكوك في الآونة الأخيرة حول صحة ما نشرته وكالة الاستخبارات المركزية بشأن الغارة التي قتلت زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في 2011 في معقله بمدينة أبوت أباد، في باكستان، بعد التقرير الذي نشره الصحافي سيمور هارش حول تلفيق السي آي أيه لأحداث العملية، بالإضافة إلى قصص التعذيب في سجن أبو غريب.

وكانت واحدة من الادعاءات الرئيسية في تقرير هارش، والتي تم التحقق من صحتها من قبل صحافيين، هي حقيقة أن مكان بن لادن لم يتم الكشف عنه من قبل السي أي أيه بل من قبل رجل باكستاني الجنسية طالب بمبلغ هائل من المال، مقابل الكشف عن معقل العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر، وفق ما نشر موقع “سالون” الأمريكي.

صدمة كبيرة
وأشار الموقع إلى أنه إذا تم إثبات صحة هذه المعلومة، فستكون صدمة كبيرة لملايين الناس الذين شاهدوا الفيلم الذي حاز على جائزة أوسكار 2012 “زيرو دارك ثيرتي”، والذي تحدث عن عملية قتل بن لادن، بتلفيق الحقائق وجعلها تبدو وكأن وكالة الاستخبارات المركزية استطاعت أن تأتي بالمعلومات حول مكان إقامة بن لادن عن طريق تعذيب المساجين، ولم يتم عرض الفيلم إلا بعد موافقة الوكالة.

ونشر موقع “بي بي إس” المتخصص في بث فيديوهات وثائقية، فيديو بعنوان “المواجهة.. أسرار، سياسة، وتعذيب” يظهر أن ما تم عرضه في الفيلم رواية غير صحيحة وهذا ما زود من الشكوك حول تعاون بين وكالة الاستخبارات والشركة المنتجة للفيلم.

ويأخذ الفيلم الوثائقي لقرابة 5 دقائق، نظرة مفصلة حول طرق التعذيب البشعة التي استخدمتها السي آي أيه في حق السجناء بسجن أبو غريب.

ويكشف الفيديو كيف يتم التلاعب والاستخفاف بعقول المشاهدين واستخدام “هوليوود” كبروباغندا لصالح وكالة الاستخبارات المركزية.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.