وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



image

المنتخب البرازيلي يتجاوز نظيره الفنزولي ويعبر الى دور الثاني

وكالة بغداد تايمز (بتا)
نجح المنتخب البرازيلي عن جدارة واستحقاق في حسم بطاقة التأهل للدور الثاني لبطولة كوبا امريكا لصالحه بالفوز على منتخب فنزويلا بهدفين مقابل هدف واحد سجلهما تياجو سيلفا وفيرمينيو بواقع هدف في كل شوط فيما سجل ميكو هدف فنزويلا الوحيد ليضرب المنتخب البرازيلي موعداً مع منتخب باراجواي الدور المقبل فيما خرج منتخب فنزويلا من البطولة بعد الخسارة.
المباراة اشتعلت قبل بدايتها بعد انتهاء لقاء كولومبيا وبيرو بالتعادل بدون أهداف حيث اصبح فوز احد المنتخبين يعني اعتلائه لصدارة المجموعة بينما تعني الخسارة انتهاء المشوار ومغادرة البطولة من دورها الأول.
المنتخب البرازيلي بدأ المباراة بقوة ولم تشعر في الدقائق الأولى بغياب نيمار مهاجم برشلونة ونجم المنتخب البرازيلي فضغطوا بقوة بحثاً عن هدف التقدم تجنباً لتكرار سيناريو لقاء كولومبيا الماضي.
وبعد عدد من الهجمات البرازيلية المكثفة وتحديداً في الدقيقة التاسعة نجح اللاعب تياجو سيلفا مدافع باريس سان جيرمان الفرنسي في تسجيل هدف التقدم لصالح نجوم السامبا بعد تسديدة قوية سكنت شباك المنتخب
الفنزويلي لتصبح النتيجة تقدم البرازيل بهدف دون مقابل.
بعدها لم يهدأ لاعبو المنتخب البرازيلي وسعوا بقوة لتعزيز الهدف بتسجيل هدفاً ثانياً فواصلوا سيطرتهم على مجريات اللعب وانطلق اللاعبون للامام وهددوا مرمى فنزويلا ولكن النتيجة استمرت كما هو عليه.
اختفى لاعبو فنزويلا تماماً وفشلوا في تنظيم صفوفهم ومبادلة منتخب البرازيل الهجمات واختفى الهجوم تماماً في ظل ارتباك وسط الملعب وانفتح الدفاع عن اخره واصبح اختراق لاعبو البرازيل امراً سهلاً في ظل تحركات كوتينيو ونيمار الكثيرة.
استمرت الامور كما هو عليه حتى اطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الأول بتقدم المنتخب البرازيلي عن استحقاق بهدف دون مقابل.
الشوط الثاني بدأ بنفس الوتيرة التي كان عليها نظيره الأول ، هجوم كاسح من منتخب البرازيل وارتباك وتراجع وتوهان من لاعبي منتخب فنزويلا وأصبحت المؤشرات كلها تؤكد صعوبة حدوث مفاجأة وتغيير على صعيد النتيجة.
وبعد مرور 7 دقائق فقط على بداية الشوط الثاني نجح فيرمينيو في اضافة الهدف الثاني للمنتخب البرازيلي بعد عرضية رائعة للاعب ويليان لم يجد الأول اي صعوبة في ايداعها في الشباك لتصبح النتيجة تقدم المنتخب البرازيلي بهدفين دون مقابل.
انهى الهدف الثاني على الامور تماماً ولم يكن لتسجيله اي دور في استفزاز لاعبي فنزويلا في التقدم للامام او محاولة السيطرة على الكرة في وسط الملعب فاستمر لاعبو البرازيل في سيطرتهم التامة على مجريات اللعب وبدأ اللاعبون في نقل الكرة بثقة تامة وسط هتافات حماسية كبيرة من الجماهير التي سافرت إلى تشيلي لتشجيع راقصي التانجو في البطولة.
استمرت الامور كما هو عليه دون اي تغيير ، سيطرة تامة ومطلقة للمنتخب البرازيلي يقابلها ارتباك وتوهان شديد من لاعبي منتخب فنزويلا قبل ان ينجح ميكو لاعب منتخب فينزويلا على عكس سير المباراة من تسجيل هدف بلاده الأول قبل النهاية بست دقائق بعد متابعة لركلة حرة ليطلق الحكم صافرته بعدها بدقائق معلناً نهاية الشوط الثاني والمباراة بفوز المنتخب البرازيلي بهدفين مقابل هدف واحد.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.