وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



داعش ىا

استراليا: سحب الجنسية من كل من ينتمي الى منظمة ارهابية

وكالة بغداد تايمز (بتا)
أعلنت أستراليا الثلاثاء أنها ستطبق هذا الأسبوع قوانين جديدة تقضي بسحب الجنسية من المواطنين حاملي جوازي سفر الضالعين بالإرهاب، غير أنها لم توكل سلطة تطبيق ذلك إلى وزير بمفرده.

والإجراء المتعلق بقانون الجنسية الذي ينص حاليا على سحب المواطنة من أي شخص يخدم في القوات المسلحة لدولة ما في حالة حرب مع استراليا—تم توسيعه ليشمل “الحرب ضدنا في مجموعة إرهابية”.
وفي كانبيرا حاليا 20 مجموعة مصنفة منظمة إرهابية.

وقال رئيس الوزراء الاسترالي توني ابوت للصحافيين “إذا أصبح أشخاص ما إرهابيين، فإننا نعتزم ضمن إمكانيتنا كبشر منعهم من العودة”.

وأضاف أن “إعلان اليوم يتعلق … بإعطاء الحكومة آلية إضافية لمنع الإرهابيين الخطيرين من العودة إلى استراليا”.
ويأتي الإعلان فيما تسعى الحكومة الى تأكيد تقارير ذكرت أن استراليين يقاتلان في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية هما خالد شروف ومحمد العمر، قتلا في معارك في مدينة الموصل العراقية الأسبوع الماضي.
ولم تعلن كانبيرا ما إذا كانا يحملان جنسيتين.

ويتزايد القلق لدى الحكومة بشأن المقاتلين الأجانب العائدين إلى استراليا حيث يسعى البرلمان إلى إقرار مجموعة من القوانين المتعلقة بالأمن القومي منذ أن رفعت كانبيرا مستوى التهديد للأمن القومي إلى درجة “عال” في أيلول/سبتمبر الماضي.
كما نفذت الشرطة الفدرالية عمليات ضمن مكافحة الإرهاب في البلاد.

والقوانين الجديدة التي أعلنت الثلاثاء تتضمن تجريد حاملي جوازي سفر من الجنسية ب “سحبها بسبب السلوك” و”أبطالها اثر الإدانة” بحسب رئيس الوزراء، أي أن فقدان الجنسية سيتم بشكل آلي بموجب القانون الموسع.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.