وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

إنتحاريان يفجران نفسيهما بمنطقة دربندخان في السليمانية



الصيهود-دولة-القانون

الصيهود يصف كلام العاني حول زيارة ظريف للعراق بانه ينبع من دوافع طائفية مقيتة

وكالة بغداد تايمز (بتا)
رأى نائب عن دولة القانون زيارة وزير خارجية ايران للعراق بانها رسمية والعلاقة بين البلدين وطيدة جداً ومرحب بها جدا في رد على ما يبدو على ما صرح به ظافر العاني القيادي في اتحاد القوى حول وصول ظريف الى بغداد.
وقال الصيهود في تصريح لوكالة “بغداد تايمز” ، ان “زيارة ظريف الى بغداد طبيعية جدا فيما نرى العاني الذي طالب الحكومة بإبلاغ ظريف بضرورة إنهاء سياسات التدخل الأمني في شؤون العراق،لايعترض على زيارة وزير الخارجية القطري لكردستان وهي لم تتم عبر القنوات الدبلوماسية وتعتبر تدخلا في الشان الداخلي”.
وشدد الصيهود على ان “هذه المطالبات تنبع من دوافع طائفية مقيتة وهو مرفوض جملة وتفصيلا
وكان ظافر العاني الناطق بلسان اتحاد القوى قال أن “جوهر المشكلة العربية مع حكومة طهران لا تنحصر في الملف النووي لوحده، بل في منهج التدخل الأمني في شؤون الدول المجاورة لإيران ومن بينها العراق ومحاولاتها تسميم الأجواء الداخلية بسياسات وأفكار عقائدية ذات بعد فئوي من شأنها أن تعمل على إذكاء المشاكل الداخلي” حسب وصفه.
رأى نائب عن دولة القانون زيارة وزير خارجية ايران للعراق بانها رسمية والعلاقة بين البلدين وطيدة جداً ومرحب بها جدا في رد على ما يبدو على ما صرح به ظافر العاني القيادي في اتحاد القوى حول وصول ظريف الى بغداد.
وقال الصيهود في تصريح لوكالة “بغداد تايمز” ، ان “زيارة ظريف الى بغداد طبيعية جدا فيما نرى العاني الذي طالب الحكومة بإبلاغ ظريف بضرورة إنهاء سياسات التدخل الأمني في شؤون العراق،لايعترض على زيارة وزير الخارجية القطري لكردستان وهي لم تتم عبر القنوات الدبلوماسية وتعتبر تدخلا في الشان الداخلي”.
وشدد الصيهود على ان “هذه المطالبات تنبع من دوافع طائفية مقيتة وهو مرفوض جملة وتفصيلا
وكان ظافر العاني الناطق بلسان اتحاد القوى قال أن “جوهر المشكلة العربية مع حكومة طهران لا تنحصر في الملف النووي لوحده، بل في منهج التدخل الأمني في شؤون الدول المجاورة لإيران ومن بينها العراق ومحاولاتها تسميم الأجواء الداخلية بسياسات وأفكار عقائدية ذات بعد فئوي من شأنها أن تعمل على إذكاء المشاكل الداخلي” حسب وصفه.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.