بدر: محاربة الفاسدين هي المعركة الحقيقة ونهاية “داعش” باتت وشيكة

أخبار العراق | 1560 | 4:26 م

بدر: محاربة الفاسدين هي المعركة الحقيقة ونهاية “داعش” باتت وشيكة

وكالة بغداد تايمز (بتا)

 

أكد مسؤول منظمة بدر في كربلاء وعضو مجلس المحافظة حامد صاحب الكربلائي، أن بدر مع تطلعات أبناء الشعب العراقي ومع إرادة شبابها المخلص. جاء ذلك خلال استقباله، صباح اليوم السبت، وفداً من فريق نجوم النصر الرياضي الذي قدم للكربلائي كأساً فاز به الفريق مؤخراً  في إحدى البطولات.

وقال الكربلائي في جانب من حديثه مع الوفد، إن “بدر يداً مع تطلعات الشعب والأخرى تضرب بها كل من تسوله له نفسه محاربه هذا البلد العزيز”، مبينا أن “منظمة بدر تبقى دائما وابد داعمة لطاقات الشباب الواعدة في كافة الميادين والأصعدة”.

وأضاف أننا “نؤكد التزامنا بالوقوف مع أبناء الشعب العراقي بكافة أطيافه وشرائحه لمحاربه السياسيين الفاسدين”، مشيراً إلى أن “محاربة الفاسدين هي المعركة الحقيقة وأن نهاية تنظيم “داعش” الإرهابي باتت وشيكة”.

وكان الكربلائي قد أعلن ، أمس الجمعة، أن الحدود الإدارية لمحافظة كربلاء مؤمنة بشكل كامل وأن أمنها من أوليات مقاتلي الجناح العسكري للمنظمة.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2019



كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات