وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



image

“بغداد تايمز” تنشر خفايا الرجل الثاني في تنظيم داعش والذي قُتل الثلاثاء الماضي

وكالة بغداد تايمز (بتا)
فاضل أحمد الحيالي المعروف أيضا باسم حاجي معتز، والذي يُعد الرجل الثاني في تنظيم داعش الإرهابي كان ضابطا في جيش صدام حسين برتبة مقدم وقام فيما بعد مثل آخرين بتشكيل النواة الأساسية لقيادة التنظيم وقد اعتقلته القوات الأمريكية في العراق في معسكر بوكا.
الحيالي وبحسب المتحدث باسم البيت الأبيض نيد برايس قُتل خلال غارة جوية أمريكية في العراق يوم الثلاثاء 18 أغسطس آب الحالي، أثناء تحركه في سيارة قرب الموصل في العراق إلى جانب المسؤول الإعلامي لداعش أبو عبد الله.”
وأضاف أن “مقتل الحيالي سيؤثر سلبا على عمليات تنظيم الدولة الإسلامية في ظل أن نفوذه يمتد لتمويل التنظيم والإعلام والعمليات والدعم اللوجيستي.”
وذكر البيت الأبيض أن “معتز كان “المنسق الأساسي” لنقل الأسلحة والمتفجرات والسيارات والأفراد بين العراق وسوريا. وكان المسؤول عن العمليات في العراق وساعد في التخطيط لهجوم التنظيم على الموصل في يونيو حزيران من العام الماضي.
وتشن الولايات المتحدة وحلفاؤها غارات جوية يومية على أهداف للتنظيم في سوريا والعراق. وأسفرت ضربة جوية بطائرة بدون طيار الشهر الماضي عن مقتل قيادي كبير في التنظيم في مدينة الرقة معقله في سوريا.
وقالت هارلين جامبير محللة شؤون مكافحة الإرهاب في معهد دراسة الحرب إن معتز كان ضابطا في جيش صدام حسين برتبة مقدم وقام فيما بعد مثل آخرين بتشكيل النواة الأساسية لقيادة التنظيم وقد اعتقلته القوات الأمريكية في العراق في معسكر بوكا.
وأضافت إنه من المرجح أنه انضم بعد خروجه من معسكر بوكا لتنظيم القاعدة في العراق الذي كان موجودا هناك قبل ظهور تنظيم الدولة الإسلامية.
وأبدت جامبير حيرتها من إعلان البيت الأبيض مشيرة إلى إن المسؤولين الأمريكيين قالوا في أواخر عام 2014 إنهم قتلوا معتز في غارة جوية.
وحذر خبير في مكافحة الإرهاب من أن تأثير قتل معتز على التنظيم قد يكون قصير الأجل.
وقال سيث جونز وهو مسؤول سابق بوزارة الدفاع الأمريكية ويعمل حاليا في مؤسسة راند “خبرتي في متابعة داعش تشير إلى أنهم أظهروا.. القدرة على وضع الأشخاص في مناصب” عندما يقتل مسؤولون بارزون.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.