وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



image

الصحف العراقية تهتم بسيطرة القوات الأمنية على90% من بيجي وتداعيات الهجرة العراقيين لأوربا

وكالة بغداد تايمز (بتا)

اهتمت الصحف الصادرة في العاصمة بغداد ،الأربعاء، بوصول ثلاثة آلاف عراقي الى تركيا يوميا عبر 15 رحلة والشباب يشكلون 70 %، وتشكيل هيئة للصناعات الحربية والعسكرية، وسيطرة القوات الأمنية على 90 % من بيجي واستعدادها لطرد جيوب داعش من المصفى.
وقالت صحيفة المدى إن “عدد العراقيين الذين هاجروا بطرق غير شرعية طلبا للجوء الى دول الاتحاد الاوروبي، خلال شهرين فقط، يقترب من نحو 400 الف شخص معظمهم من الشباب، بحسب مفوضية حقوق الانسان”.
وأضافت أن “يوميا يخرج من العراق نحو 3 آلاف شخص باتجاه تركيا عن طريق الجو فقط، في حين يتوجه الآلاف برا عبر اقليم كردستان”.
وأشارت إلى أن “اغلب تلك الاعداد لاتعود الى العراق وتنتظر الحصول على خطة طريق للعبور الى اليونان لتكمل طريقها الى اوروبا، في موجة هجرة اعتبرت هي الاكبر منذ الحرب العالمية الثانية”.
وأوضحت أن “عدد الرحلات تضاعف من العراق الى تركيا، المعبر الرئيس نحو الاتحاد الاوروبي، الى 15 رحلة يوميا، بحسب مصادر مطلعة في الطيران المدني”.
وتابعت أن “بالمقابل لاتملك الجهات الرسمية في الحكومة والبرلمان اي ارقام تخمينية عن عدد العراقيين اللاجئين، كما لايعول كثيرا على الاجراءات الحكومية المقبلة لمواجهة ظاهرة الهجرة بسبب وجود داعش والازمة المالية”.
وقالت صحيفة الصباح أن “الناطق الرسمي باسم مكتب رئيس الوزراء سعد الحديثي كشف، عن تشكيل هيئة الصناعات الحربية لتنشيط القطاع الصناعي، مؤكدا ان مهام تلك الهيئة الاساسية توفير الاسلحة البسيطة والاعتدة للمقاتلين”.
وقال الحديثي في تصريح للصباح ان “المحور الاساسي للبرنامج الحكومي الذي على اساسه منحت الثقة من قبل مجلس النواب، هو اعادة هيكلة الاقتصاد وفق اسس جديدة، تعتمد على تنوع مصادر الدخل القومي الاقتصادي، وتعمل على تحول العراق من دولة ريعية تعتمد على النفط بالدرجة الاساس الى دولة تعتمد اقتصاد السوق وتعدد الاقطاب الاقتصادية التي تسهم في تنويع مصادر الدخل مؤكدا ان جزءا اساسيا من هذه الستراتيجية هو اعادة احياء الشق الصناعي والزراعي”.
اما صحيفة الصباح الجديد فقد نقلت عن مسؤول عسكري في قيادة عمليات صلاح الدين قوله إن “القوات الأمنية المشتركة حررت الى الآن ما نسبته 90 % من أراضي قضاء بيجي”، مبيناً أن “تحرير المناطق المتبقية سيتم خلال الساعات القليلة المقبلة”، لافتاً إلى أن “داعش ليس لديه وجود الان في بيجي سوى بعض الجيوب المتخفية”.
وعن الوضع الأمني في مصفى بيجي النفطي أكد قائلاً “ما يزال جزء بسيط من مصفى بيجي تحت سيطرة تنظيم داعش”، موضحاً أن “القطعات العسكرية تسيطر على أبرز المنشآت الحيوية المهمة داخل المصفى وتمسك الأرض بإحكام”، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن “مصفاة النفط في بيجي سيتحرر بالكامل في غضون أسبوع”.
وبشأن ما بقي من مناطق شمالي صلاح الدين، كشف المسؤول العسكري أن “تعزيزات عسكرية كبيرة تضم أسلحة متطورة وعددا كبيرا من مقاتلي الحشد الشعبي وصلت من بعض المحافظات الجنوبية إلى قضاء بيجي”، لافتاً إلى أن “هناك استعدادات عسكرية مثالية للبدء بهجوم واسع النطاق على مناطق الشرقاط والمسحك والزوية”.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.