وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مراسلنا: القاء القبض على انتحاري شارع الحمراء ونزع الحزام الناسف عنه #عاجل



قصص-الشرف-الاغتصاب-غشاء-البكارة
تعبيرية

قصة عن الشرف !!

وكالة بغداد تايمز (بتا):

هجم غزاة على أحد الأديرة للراهبات و أمسكوا بعذراء جميلة و قدموها هدية لقائد فرقتهم .. ولما رآها القائد أنبهر بجمالها و أراد أفسادها فقالت له :تمهل علي قليلا لأن بيدي مهنة تعلمتها من العذارى ولا تصلح لعملها الا عذراء والا فلا نفع لها . فقال لها : وما هي ؟؟؟ قالت له : هي دهن اذا دهن به أنسان فلن يؤثر فيه لا سيف و لا أي نوع من الأسلحة البته .. وأنت محتاج الى ذلك لأنك في كل وقت تخرج للحرب . فقال لها :كيف أتحقق من ذلك ؟؟ فأخذت زيتا ووجهت اليه الكلام قائلة :أدهن رقبتك به و أعطيني السيف كي أضربك به .. فقال لها : لا بل أدهني أنت رقبتك أولا و أنا أضرب بالسيف .. فأجابته الى ذلك ببشاشة وآسرعت فدهنت رقبتها وقالت أضرب بكل قوتك فأستل سيفه وكان ماضيا جدا و مدت العذراء رقبتها وضرب بكل قوته فتدحرج رأسها على الأرض وهكذا رضيت أن تموت بالسيف على أن تدنس بتوليتها فحزن ذلك القائد جدا و بكى بكاء عظيما إذ قتل مثل هذه الصورة الحسنة و عرف أنها خدعته لتفلت من الدنس وفعل الخطيئة …أنها القديسة السورية فبرونيا : نالت الشهادة في 9اكتوبر 749في حكم الأمير مروان بن محمد الجعدي الأموي آخر خلفاء الأمويين.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها