وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



جامعة الدول العربية
جامعة الدول العربية (ارشيف)

الأمين العام لجامعة الدول العربية: إسرائيل تمارس الإرهاب ضد الفلسطينيين

وكالة بغداد تايمز (بتا):

الأمين العام لجامعة الدول العربية: إسرائيل تمارس الإرهاب ضد الفلسطينيين

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي الثلاثاء 13 أكتوبر/تشرين الأول إن إسرائيل تمارس الإرهاب ضد الفلسطينيين، داعيا إلى توفير حماية دولية للشعب الفلسطيني.

وأدان نبيل العربي، ممارسات السلطات الإسرائيليين بحق الفلسطينيين، قائلا: “سلطات الاحتلال الإسرائيلية تمارس انتهاكات صارخة ضد الشعب الفلسطيني الأعزل.

وأضاف العربي خلال كلمته في الاجتماع الطارئ للجامعة العربية على مستوى المندوبين لبحث التصعيد الإسرائيلي ضد الفلسطينيين، أن انتهاكات إسرائيل موجهة ضد النظام الدولي، متابعا أن إسرائيل تمارس حملة شرسة غير مسبوقة في الأقصى، مؤكدا في الصدد ضرورة حماية الفلسطينيين.

هذا ودعا نبيل العربي مجلس الأمن للضغط على إسرائيل لوقف اعتداءاتها على المسجد الأقصى، مطالبا في السياق تضافر جهود الدول العربية لحماية الشعب الفلسطيني.

الإمارات تدعو لاجتماع وزاري عربي عاجل لبحث الانتهاكات الإسرائيلية

هذا ودعت دولة الإمارات العربية المتحدة الثلاثاء إلى عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث الانتهاكات والاعتداءات التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية في حق دولة فلسطين.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها مندوب الإمارات الدائم لدى الجامعة العربية محمد بن نخيرة الظاهري خلال ترأسه أعمال الدورة الطارئة لمجلس جامعة الدول العربية التي عقدت الثلاثاء في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في القاهرة.

وأكد محمد بن نخيرة الظاهري أن هذا الاجتماع جاء بناء على طلب دولة فلسطين وأيدته كل من الإمارات العربية المتحدة والأردن ومصر والسعودية لبحث التصعيد الخطير الذي تقوم به السلطات الإسرائيلية والمستوطنين والجماعات اليهودية والقوات الإسرائيلية في القدس.

إلى ذلك طالب الظاهري المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته ضد تلك الانتهاكات التي تقوم بها إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني، منددا بخطورة ما ترتكبه إسرائيل من جرائم في حق الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

قتلى وجرحى ومواجهات في يوم الغضب الفلسطيني

قتلى وجرحى ومواجهات في يوم الغضب الفلسطيني (رويترز)

قتلى وجرحى ومواجهات في يوم الغضب الفلسطيني

عمليات طعن ودهس وإطلاق نار أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، في يوم “الغضب الفلسطيني”، وبنيامين نتنياهو يدعو لاجتماع طارئ للمجلس الوزاري المصغر.

تصاعدت وتيرة العنف في القدس وتل أبيب منذ صباح اليوم، ووقعت عمليات طعن وإطلاق نار ودهس بشكل متزامن، أدت إلى سقوط قتلى وجرحى.

ففي حادث إطلاق نار على حافلة إسرائيلية في جبل المبكر بالقدس، قتل فلسطيني واعتقل آخر بعد عملية إطلاق نار على حافلة إسرائيلية أسفرت عن مقتل إسرائيليين وجرح آخرين بينهم 4 وصفت حالتهم بالخطيرة.

وحسب معلومات أوردتها إذاعة صوت إسرائيل، فإن منفذي عملية جبل المبكر هما شابان حمل أحدهما سكينا والآخر مسدسا وشرعا في إطلاق النار وطعن ركاب الحافلة، ومع وصول القوات الإسرائلية سارعت إلى إطلاق النار صوب”المهاجمين” ما أدى إلى مقتل أحدهما واعتقال الآخر.

عملية دهس

وفي حادث آخر قتل فلسطيني وأصيب 3 إسرائيليين بجروح بعملية دهس في منطقة “ملخي سرائيل” بالقدس، وذكرت وكالة “معا” أن العملية نفذت في موقف للحافلات، إذ ترجل فلسطيني من سيارته وبيده سكين وطعن عددا من الإسرائيليين قبل أن يطلق عليه النار ويقتل.
عملية طعن إسرائيلي جديدة في رعنانا قرب القدس

أفادت السلطات الإسرائيلية صباح الثلاثاء بجرح إسرائيلي في عملية طعن في مدينة رعنانا شمال تل أبيب على يد شاب فلسطيني من سكان القدس الشرقية يبلغ من العمر 22 عاما، لكنه اعتقل بعد إصابته بجراح وصفت بالخطيرة جراء الاعتداء عليه بالضرب، حسبما تداولت وسائل إعلام فلسطينية.

في حين، ادعت المواقع الإسرائيلية أن شابا فلسطينيا يحمل سكينا هاجم مجموعة من الإسرائيليين قبالة مبنى بلدية مدينة رعنانا، وجرح اثنين وصفت جراحهم بالبسيطة.


هذا ودعا رئيس بلدية القدس نير بركات إلى فرض طوق أمني على الأحياء العربية في المدينة، في الوقت الذي دعا فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى عقد اجتماع طارئ للمجلس الوزاري المصغر.

إضراب عام داخل الخط الأخضر نصرة للأقصى

تصاعد أحداث العنف في القدس تزامن مع يوم الغضب الفلسطيني الذي دعت إليه القوى الوطنية والإسلامية في كافة أنحاء الضفة الغربية، كما تشهد المناطق العربية داخل الخط الأخضر إضرابا عاما التزاما بقرار لجنة المتابعة العليا نصرة للأقصى والقدس حيث أغلقت المحال التجارية أبوابها منذ الصباح، وأغلقت المدارس، كما شهد المثلث الجنوبي إغلاقا تاما للسلطات المحلية بأقسامها المختلفة.

هذا وأعلنت السلطات الإسرائيلية اليوم حالة الإستنفار القصوى، تأهبا لمواجهات محتملة مع الفلسطنيين، مشيرة إلى أنها تمكنت من إقناع موقع يوتيوب بإزالة أشرطة فيديو فلسطينية “تحرض على القتل”.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إيمانويل نحشون “تم سحب عدة أشرطة فيديو، خاصة تلك من حركة حماس التي تحرض على العنف والكراهية وقتل الإسرائيليين واليهود بعد أن قدمنا طلبا ليوتيوب”.

30 قتيلا منذ بداية الشهر الحالي بينهم 7 أطفال و1450 مصابا

أفادت وزارة الصحة الفلسطينة بارتفاع عدد القتلى في الضفة الغربية وقطاع غزة إلى 30 قتيلا بينهم 7 أطفال، وذلك بعد قتل القوات الإسرائيلية لـ 3 شبان صباح اليوم في القدس، لم تعرف هوياتهم بعد.

وأوضحت الوزارة في بيان أن 19 قتلوا في الضفة الغربية بما فيها القدس، فيما قتل 11 آخرون في غزة.

وبلغ عدد المصابين جراء مواجهات اليوم 12 مصابا، 5 منهم أصيبوا بالرصاص الحي في بيت حانون، إحداها خطيرة، وإصابتان بالرصاص الحي و3 بالمطاطي برام الله، فيما أصيب طفل بالرصاص الحي على مستوى الركبة في الخليل وطفلة بالاختناق نتيجة الغاز السام، ليتجاوز عدد المصابين بالرصاص الحي والمطاطي منذ بداية الشهر الحالي 1450 مصابا وأكثر من 4 آلاف بالاختناق نتيجة الغاز السام.

فلسطين: خطاب نتنياهو في الكنيست يؤكد غياب شريك في السلام

دانت وزارة الخارجية الفلسطينية الخطاب الذي وصفته بالتصعيدي الذي أطلقه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وقالت إنه كرر مواقفه المعروفة حول عملية السلام، واضعا جملة من الشروط المسبقة لإنهاء الصراع بين الجانبين.

كما دانت الوزارة محاولات نتنياهو لتسويق موقفه حول “أحقية” اليهود في المسجد الأقصى وباحاته.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.