وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس النواب يبدأ التصويت على قانون الموازنة العامة لعام 2017



مؤتمر صحفي عقد في موسكو يوم الثلاثاء 13 أكتوبر/تشرين الأول
مؤتمر صحفي عقد في موسكو يوم الثلاثاء 13 أكتوبر/تشرين الأول

الطائرة الماليزية أسقطت بصاروخ أطلق من منطقة خاضعة للقوات الأوكرانية

وكالة بغداد تايمز (بتا):

وكالات/RT

الطائرة الماليزية أسقطت بصاروخ قديم أطلق من منطقة خاضعة للقوات الأوكرانية.

أعلنت شركة “ألماز أنتي” الروسية أن نتائج اختباراتها تؤكد أن طائرة “بوينغ” الماليزية بشرق أوكرانيا أسقطت بصاروخ قديم من طراز “9M38” من المنطقة الخاضعة للقوات الأوكرانية.

وأجرت شركة “ألماز أنتي” لصناعة منظومات الدفاع الجوي عدة اختبارات للتحقيق في أسباب تحطم طائرة “بوينغ” الماليزية بشرق أوكرانيا في 17 يوليو/تموز عام 2014 الماضي، والذي أسفر عن مقتل 298 شخصا.

وقال مسؤولو شركة في مؤتمر صحفي عقد في موسكو يوم الثلاثاء 13 أكتوبر/تشرين الأول، إن آخر اختباراتها أجريت في 7 أكتوبر/تشرين الأول الحالي باستخدام طائرة “إيل-86” وصاروخ من طراز “9M38”.

وأكد المسؤولون أن نتائج الاختبارات تدحض استنتاجات لجنة التحقيق الهولندية، التي رأت أن الطائرة الماليزية أسقطت باستخدام صاروخ من طراز “9M38M1” أطلق من منطقة “سنيجنويه” التي كانت قوات دونباس تسيطر عليها في ذلك الوقت، مشيرين إلى أن الطائرة الماليزية أصيبت بصاروخ سوفيتي قديم من طراز “9M38” أطلق من منطقة تقع حنوب بلدة “زاروشينسكويه” التي كانت تابعة للقوات الأوكرانية آنذاك.

وأوضح مستشار كبير المهندسين للشركة ميخائيل ماليشيفسكي أن الصاروخ انفجر على بعد 20 مترا من المحرك الأيسر للطائرة الماليزية، التي أصيبت بأجسام ذات طاقة عالية، مشيرا إلى أن غالبية هذه الأجسام كانت تتحرك بشكل مواز تقريبا لهيكل الطائرة.

وأضاف أنه في حال إصابة طائرة “بوينغ” الماليزية بصاروخ أطلق من منطقة بلدة سنيجنويه، وفقا لرواية لجنة التحقيق الهولندية، فإن ذلك لا يوضح إصابة الجناح الأيسر وكذلك المحرك الأيسر للطائرة بشظايا.

وأكد ماليشيفسكي أن نتائج اختبارات “ألماز أنتي” تؤكد أن إصابات الطائرة الماليزية، وفقا لرواية التحقيق الهولندي، كان يجب أن تشمل فتحات عديدة على شكل “الفراشة”، إلا أن ذلك لا يتفق مع الواقع.

وأضاف أن الشركة استخدمت في المرحلة الثانية من اختباراتها حسابات السوبر كمبيوتر الذي درس 14 مليون سيناريو.

كما قال ماليشيفسكي إن العثور على شظايا الصاروخ في أجساد ركاب الطائرة الماليزية وكذلك حقائب الركاب سيؤكد صحة استنتاجات “ألماز أنتي” حول أسباب تحطم الطائرة.

وأكدت شركة “ألماز أنتي” أن آخر صاروخ من طراز “9M38” صنع في الاتحاد السوفيتي في عام 1986، وتخلى الجيش الروسي في عام 2011 عن هذه الصواريخ القديمة.

وقال المدير العام لشركة “ألماز أنتي” يان نوفيكوف إن نفقات اختباراتها بلغت نحو 160 ألف دولار، مشيرا إلى أن الشركة أنهت اختباراتها وستستخدمها للدفاع عن مصالحها في المحكمة الأوروبية بعد فرض العقوبات الغربية عليها.

كما أكد نوفيكوف أن الشركة مستعدة لتقديم كل المواد الخاصة باختباراتها للجنة التحقيق الدولية، مشيرا إلى أن اللجنة لم تتعاون مع الشركة والجانب الروسي بشكل كامل وتجاهلت استنتاجات الشركة السابقة.

وقال المدير العام للشركة إن أوكرانيا كانت تملك 502 صاروخ من طراز “9M38” لمنظومات الصواريخ “بوك-ام1″، وامتنع عن التعليق على ما إذا كان الجيش الأوكراني يستعمل صواريخ من هذا الطراز حتى الآن. وأكد أن الجيش الروسي حظر استعمال هذه الصواريخ القديمة منذ عام 2011.

تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن سلطات أوكرانيا وقوات “جمهورية دونيتسك الشعبية” المعلنة من جانب واحد في شرق البلاد تبادلتا الاتهامات بإسقاط الطائرة الماليزية العام الماضي.

وفي 21 يوليو/تموز عام 2014، أصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع قرارا دوليا طالب فيه بإجراء تحقيق شامل ومستقل في ملابسات الكارثة.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية في أغسطس/آب الماضي أن السلطات الأمريكية تعمل على استبدال التحقيق الدولي في كارثة الطائرة الماليزية في جنوب شرق أوكرانيا بحملة دعائية موجهة ضد روسيا.

اقرأ من الأرشيف:
السلطات الماليزية: العثور على قطع جديدة يعتقد انها تعود للطائرة الماليزية المفقودة



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.