وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



مبنى مجلس محافظة ميسان
مبنى مجلس محافظة ميسان

مجلس ميسان يدعو نقابة الأطباء إلى إعادة النظر بقرارها غلق العيادات ومراعاة المواطنين

وكالة بغداد تايمز (بتا)

هددت نقابة الأطباء فرع ميسان، الثلاثاء، أن إحالة الحكومة المحلية ملف الأطباء لمكتب الجريمة المنظمة، يشكل “تعسفاً” ومخالفة قانونية ودستورية ستؤدي إلى زيادة هجرتهم، وفي حين دعا مجلس المحافظة النقابة إلى إعادة النظر بقرارها غلق العيادات ومراعاة المواطنين.
وقال المتحدث الرسمي باسم نقابة الأطباء فرع محافظة ميسان سعد كامل في تصريح لوكالة “بغداد تايمز”، إن “قرار النقابة بإغلاق عيادات الأطباء في المحافظة، جاء نتيجة بعض التصرفات غير القانونية والمخالفة للدستور، من قبل الحكومة المحلية بشقيها التشريعي والتنفيذي”، عادة أن “قرار محافظ ميسان، تحويل قضية عمل الأطباء إلى مكتب الجريمة المنظمة، يمثل منعطفاً خطيراً يؤدي إلى عواقب وخيمة، تؤدي إلى التهجير القسري للأطباء”.
واتهم كامل، الحكومة المحلية في ميسان، بـ”التزييف والتشويه الإعلامي عندما حاولت تقليل أجور الكشف بالعيادات الطيبة”، متحدياً “المحافظ ومجلس المحافظة إظهار أي كتاب رسمي وجهوه لنقابة الأطباء بشأن تقليل تلك الأجور”.
وأضاف كامل، أن “الكتاب الذي أرسله محافظ ميسان، لم يكن معنوناً إلى نقابة الأطباء إنما لمكتب الجريمة المنظمة، لمتابعة عمل الأطباء وتحديد أسعار الكشف”، مبيناً أن “مكتب الجريمة المنظمة وجد لمكافحة المجرمين والخارجين عن القانون، أما عمل الأطباء فينظم من قبل نقابتهم ووزارة الصحة ومكتب المفتش العام ولا ينبغي لأي طرف آخر التدخل فيه”.
وعد كامل، أن “الفرع أثبت لمجلس المحافظة في وقت سابق، أن أحد قراراته كان مخالفاً للقانون والدستور”، مؤكداً أن “الالتفاف على القانون يمثل خطوة لا تحمد عقابها، وأن قرار الحكومة المحلية الأخير سيدفع الأطباء لترك عملهم ومغادرة العراق”.
وشدد المتحدث الرسمي باسم نقابة الأطباء فرع محافظة ميسان، أن “الأجدر بمحافظ ميسان وحكومتها المحلية، إذا ما كانوا جادين بخدمة الفقراء، أن يحولوا المستشفى الأميركي الاستثماري، الذي يضم 200 سرير، إلى خيري لمعالجة المواطن مجاناً والاستغناء عن استقدام أطباء أجانب”.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.