وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس النواب يبدأ التصويت على قانون الموازنة العامة لعام 2017



image

سواريز يقود البرسا لاجتياز اختبار إيبار العنيد بتسجيلة ثلاثة اهداف

وكالة بغداد تايمز (بتا)
برشلونة يحقق فوزًا صعبًا على إيبار ويواصل مطاردة ريال مدريد
حقق برشلونة فوزًا صعبًا على النادي الباسكي إيبار بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي أقيمت على أرضية ميدان “كامب نو” لحساب الجولة التاسعة من الدوري الإسباني.

ودخل فريق إيبار المباراة مهاجمًا وعازمًا على مباغتة الخصم منذ الدقائق الأولى، فقام كابا بالتوغل من الجهة اليمنى مسددًا بقوة في الدقيقة الرابعة، لكن الحارس برافو كان في الموعد لصدها.

رد النادي الكتلوني كان سريعًا عبر سواريز الذي سدد كرة عرضية على الطائر لكنها لم تكن مركزة على مرمى الحارس رييسجو، ليصعد بعد ذلك الفريق الضيف متوغلاً بنجاح في مناطق برشلونة عبر تمريرات منسقة انتهت في العمق بين أقدام باستون الذي سدد الكرة بقوة معلنًا عن تقدم فريقه في المباراة.

هذا الهدف جعل البلاوجرانا يتقدمون أكثر ويكثفون من هجماتهم عبر كل من ساندرو، راكيتيتش وسواريز الذي تمكن بالفعل من معادلة النتيجة في الدقيقة ال 20 برأسية أرسلها له البرازيلي نيمار من الجهة اليسرى.

برشلونة لم يهدأ بل واصل هجماته محاولاً توقيع هدف ثان، فسدد راكيتيتش في الدقيقة ال 24 كرة زاحفة من بعيد، لكنها لن تكن قوية بما فيه الكفاية لمباغتة الحارس رييسجو وبقي عقبها محاصرًا لإيبار في مناطقه لغاية الدقيقة ال 30 التي شهدت تسديدة قوية من الإيطالي فيردي على بعد عشرين مترًا استبسل برافو في صدها.

وشهدت الدقيقة ال 35 إضاعة ساندرو لفرصة حقيقية للتسجيل، فرغم استقباله منفردًا لكرة من الجهة اليسرى إلا أنه لم ينجح في تسديدها بتركيز وبدقة على المرمى.

ولم تشهد الدقائق الأخيرة أي جديد سوى محاولات برشلونة العديدة والتي كان أخطرها من ضربة حرة مباشرة نفدها نيمار في الدقيقة ال 44، لكنها ذهبت محادية للمرمى لينتهي بذلك الشوط الأول بالتعادل الإيجابي 1-1.

في الشوط الثاني دخل أصحاب الدار مهاجمين وتمكنوا من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة ال 49 بعد أن توغل نيمار من الجهة اليسرى مراوغًا بمهارة ليمرر الكرة لسواريز الذي وضعها بقوة في الشباك معلنا عن تقدم الكتلونيين.

ومع تواصل النسق العالي لأصدقاء نيمار تعرض المتألق في المباراة فيردي للإصابة في الدقيقة ال 53 ليستبدل على وجه السرعة بزميله سيرجي إنريش وقام بعدها بدقيقتين فقط المدرب “لويس إنريكي” بإخراج كل من ساندرو وبارترا وأشرك ماثيو ومنير لإعطاء بعض التوازن وإنعاش الهجوم بشكل أفضل.

وكاد في الدقيقة ال 57 سواريز أن يكرر نفس سيناريو الهدف الثاني حين توغل وسدد بقوة، لكنه هذه المرة لم يستطع مخادعة رييسجو.
عقب ذلك واصل برشلونة هجماته ومحاولاته على مرمى إيبار من أجل تعزيز النتيجة، فكان سواريز في الدقيقة ال 73 قريبًا من التسجيل عبر كرة ساقطة نقصه فيها بعض الدقة وتبعه زميله راكيتيتش عقب ثلاث دقائق من تسديدة من الجهة اليمنى ، لكنها ذهبت محادية للمرمى.

رد إيبار كان في الدقيقة ال 80 من عرضية خادعة استبسل برافو في إبعادها عن مرماه مشجعًا فريقه على مواصلة هجماته.

وشهدت الدقيقة ال 84 طرد الأرجنتيني ماسكيرانو إثر لمسه الحكم، لكن سواريز أنسى الجماهير بسرعة وذلك بتسجيله الهدف الثالث بتسديدة قوية عقب استقباله كرة ساحرة من نيمار ليضمن بذلك بنسبة كبيرة لفريقه الفوز.

وشهدت الدقائق الأخيرة مواصلة هجمات النادي الكتلوني والتي لم تسفر عن أي جديد لينتهي اللقاء بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف واحد والتي تجعل برشلونة متعادلاً في عدد النقاط مع ريال مدريد.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.