وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس الوزراء يعلن تعطيل الدوام الرسمي يوم الاحد المقبل



صحف عراقية الصحافة العراقية الصحفيين العراقيين
صحف عراقية الصحافة العراقية الصحفيين العراقيين

الصحف المحلية تهتم بمراجعة سلم الرواتب و100 ألف متطوع بلا رواتب منذ أشهر

وكالة بغداد تايمز (بتا)
اهتمت الصحف الصادرة في العاصمة بغداد، صباح الثلاثاء، بمراجعة سلم الرواتب الجديد، وتظاهر آلاف الموظفين في بغداد والمحافظات احتجاجاً على سُلّم الرواتب الجديد وتهديديهم بالإضراب، و100 ألف متطوع بلا رواتب منذ أشهر.

وقالت صحيفة المدى إن “عملية تحرير بيجي لم تكد تنتهي من طرد مسلحي داعش من المدينة، حتى فجر القيادي في الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس مفاجأة من العيار الثقيل بنشره رسالة موجهة الى رئيس الوزراء اتهمه فيها بمحاولة حل الحشد وعدم تسليحه وتدريبه او دفع مرتبات لعناصره”.

وأضافت أن “رسالة المهندس للعبادي تعتبر الاولى من نوعها التي يتداولها الاعلام، والاشد لهجة بعدما كان الحديث عن برود العلاقة بين رئيس الوزراء وقادة الحشد يدور خلف الكواليس”.

وأشارت إلى أن “الحشد الشعبي ينفي وجود خلافات مع العبادي، مشيرا الى انه يتبع القائد العام، لكنه جدد المطالبة بمنح المخصصات الكافية ضمن موازنة 2016، كاشفا عن زيادة اعداد مقاتليه، مشيرا الى ان 100 الف منهم لا يتقاضون رواتب رغم مشاركتهم في العمليات”.

وأوضحت أن “اطرافا في التحالف الوطني تتحدث عن ضغوط اميركية تمارس على العبادي لتحجيم الحشد وهو ما اثار غضب واستياء قادة الاخير”.

وبينت أن “المهندس قال في رسالته الى العبادي أنّه في عام 2015 تم تخصيص ميزانية للحشد هي رواتب المقاتلين وكانت هزيلة وتعادل أقل من ميزانية شهر واحد لوزارة الداخلية لكنه لم يذكر قيمتها”.

فيما قالت صحيفة الصباح الجديد إن “العاصمة بغداد والعديد من المحافظات شهدت خروج الآلاف من الموظفين في المؤسسات الحكومية والتدريسيين في الجامعات بتظاهرات احتجاجاً على سلم الرواتب الجديد، وفي حين طالبوا بإلغائه وعدوه مجحفاً، افادت انباء غير مؤكدة بعزم الحكومة التريث بتنفيذ قرارها الأخير”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة “خروج مئات الموظفين الحكوميين إضافة لعشرات الأساتذة والتدريسيين بتظاهرة، أمس الاثنين، أمام مقار عملهم في مناطق مختلفة من العاصمة بغداد احتجاجا على سلم الرواتب، فيما قطعت القوات الأمنية شوارع عديدة في العاصمة لتأمين حماية التظاهرات ما أدى إلى حصول زخم مروري كثيف”.

وقال المصدر، إن “العشرات من موظفي وزارة العمل والشؤون الاجتماعية تظاهروا قرب وزارتهم، كما تظاهر العشرات من موظفي وزارة الكهرباء قرب وزارة المالية احتجاجا على قرار سلم الرواتب الجديد”.

وفيما قالت صحيفة الصباح إنه “استجابة لدعوة المرجعية الدينية العليا وتنفيذا لمطالب المتظاهرين، باشرت لجنة حكومية مختصة مراجعة سلم الرواتب الجديد، لاسيما ما يتعلق بالمخصصات الممنوحة للموظفين”.

وأضافت أن “مع توجه مجلس الوزراء لتوزيع اراض سكنية مخدومة بين الموظفين، تدرس الحكومة مقترح تمديد مدة السداد للموظفين الحاصلين على السلف والقروض المالية”.

ونقلت الصحيفة عن الناطق الحكومي باسم مكتب رئيس الوزراء سعد الحديثي قوله ان “اللجنة بدأت بمراجعة سلم الرواتب باكمله”.

ولم يكشف الحديثي عن تفاصيل اكثر بشأن الفئات التي يمكن شمولها بالمراجعة في مخصصاتها، لكنه قال: ان “مخصصات الاساتذة الجامعيين مشمولة بهذه الخطوة”.

وبينت الصباح أن “المرجعية الدينية العليا قد طالبت الجمعة الماضي باعادة النظر بسلم الرواتب لتحقيق العدالة دون التأثير في شرائح مهمة في المجتمع”.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.