وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

مجلس النواب يبدأ التصويت على قانون الموازنة العامة لعام 2017



image

الخفاجي تدعو المنظمات الانسانية الدولية الى تقديم العون ومساعدة سكان مدينة تازة

وكالة بغداد تايمز (بتا)
دعت عضو مجلس المفوضين للمفوضية العليا لحقوق الانسان سلامة الخفاجي ،الاربعاء، المنظمات الانسانية الدولية الى تقديم العون ومساعدة سكان مدينة تازة، معربة عن استغرابها لصمت المجتمع الدولي ازاء جريمة قصف المدنيين بالاسلحة المحرمة.
وقالت الخفاجي في بيان تلقت وكالة “بغداد تايمز”، نسخة منه، ” اننا نستغرب بشدة الصمت المطبق للمجتمع الدولي ومنظماته الانسانية وهي تسمع وترى الجرائم التي يرتكبها تنظيم داعش الارهابي تجاه السكان المدنيين في مدينة تازة بقصفهم بالاسلحة الكيميائية، التي تحتوي على مادتي غاز الخردل والكلور “.
واضافت ان “الجرائم الانسانية التي يرتكبها التنظيم الارهابي في مدينة تازة شاخصة وواضحة للعيان ولا تحتاج الى البحث عن ادلة وتفكير ودراسة، فهناك المئات من المصابين في المستشفيات العراقية وبعضهم يعالج حاليا خارج العراق،حيث يرقد حاليا في مستشفيات تركيا ما يقارب من 67 عراقيا يعانون من اصابات خطيرة وحرجة، وبامكان تلك المنظمات الدولية التأكد من اصاباتهم وحالاتهم الصحية”.
واشارت الى “اننا في الوقت الذي نعول على المجتمع الدولي ممثلا بالأمم المتحدة وبعثتها في العراق، والاتحاد الاوربي التحرك سريعا واتخاذ خطوات فعلية لدرء الاخطار والجرائم التي ترتكبها العصابات الارهابية ضد السكان العزل، فاننا نصاب بالحيرة والدهشة من عدم اتخاذ خطوات جدية وفعلية في هذا الموضوع للحد من تكرار هذه الجرائم وعدم تحمله المسؤولية لما يتعرض له المدنيون في هذه المدينة”.
وناشدت المنظمات الانسانية الدولية الى” بذل جهودها وتقديم العون والمساعدة لسكان مدينة تازة وتخليصهم من الاثار الصحية والبيئية التي يعانون منها بعد قصفهم بالاسلحة المحرمة دوليا عبر برامج وخطط تتكفل بها بالتعاون مع الجهات العراقية المختصة في هذا المجال”.
يشار الى ان عصابات داعش الارهابية اقدمت على انتهاك حقوق الانسان في العراق منها استهداف ناحية طوز خورماتو بصواريخ كاتيوشا اطلقها الدواعش من بلدة البشير المحتلة تحمل رؤوس سامة ما ادى الى حالات اختناق كبيرة بين صفوف اهالي الطوز.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.