وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)



خبر عاجل

جهاز مكافحة الارهاب يبدأ بأقتحام وادي حجر غرب #الموصل #عاجل



بين برونزية روما واخفاق الريو الرياضة العراقية تعاني من جديد
بين برونزية روما واخفاق الريو الرياضة العراقية تعاني من جديد

بين برونزية روما واخفاق الريو الرياضة العراقية تعاني من جديد

وكالة بغداد تايمز (بتا)

على امتداد ما يقارب ستين سنة والعراقيون يعيشون على ذكرى انجاز الرباع العراقي عبد الواحد عزيز صاحب برونزية اولمبياد روما الذي سجل اسمه من ذهب في تاريخ الرياضة العراقية ومنذ تلك البرونزية ولغاية أولمبياد ريو 2016 وعلى الرغم من المشاركات العراقية المتكررة في الاولمبياد لم نحقق أي تقدم او انجاز يذكر.

وكل مرة يعود الرياضيون بخفي حنين حاملين معهم افلاساً جديد يضاف الى رصيدهم الخاوي والخالي من الانجازات واصبحت كلمة قدر الله وما شاء فعل هي عنوان يعنونه كل معني بهذا الفشل الا يعلم هؤلاء المعنيين اننا سبقنا كثيرا من الدول في المشاركات الاولمبية لكنهم سبقونا في انجازاتهم وشاهدنا اعلام دول اقل منا مساحة وامكانيات مادية وبشرية ترفرف في سماء اولمبياد ريو الاخيرة محققة ميداليات وضعت اسماء بلادها في ترتيب الابطال.

واكتفينا نحن بالمشاهدة والحسرة على ما فاتنا وسيفوتنا من تقدم ولو اردنا ان نغير واقعنا الرياضي علينا ترك التخبط ونعمل بالتخطيط علينا ان نقف عند اسباب الاخفاقات المتكررة للرياضة العراقية والشروع بوضع الحلول اللازمة لتلافيها مستقبلا علينا ان نعمل على بناء اجيال بناء علميا مدروسا لكي يستطيعوا رفع راية بلادهم في المحافل الدولية.

هذا اذا كنّا نريد تطوير رياضتنا والحصول على مداليات اولمبية ونسجل اسمائنا في سجلات الابطال، وبعكسه ستكون رياضتنا في مهب الريح حتى لو تم استقدام العشرات من كبار المدربين في العالم.

قيس عبد المحسن

المقال يعبر عن رأي الكاتب ولايعبر بالضرورة عن رأي وكالة بغداد تايمز الإخبارية



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها