نتنياهو يدعم جدار ترامب والمكسيك تطالبه بالاعتذار

333 قراءات 10:41 م

بنيامين نتنياهو و دونالد ترامب خلال اجتماعهما في نيويورك 25 سبتمبر 2016 (REUTERS)

نتنياهو يدعم جدار ترامب والمكسيك تطالبه بالاعتذار

وكالة بغداد تايمز (بتا)

طالب وزير الخارجية المكسيكي، لويس فيديغاراي، رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بالاعتذار عن تأييده خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبناء جدار على الحدود مع المكسيك.

وقال فيديغاراي في مقابلة مع التلفزيون المحلي، الاثنين 30 يناير/كانون الثاني: “نتوقع توضيحا، تعديلا (من نتنياهو)، وأعتقد أن اعتذارا سيكون أمرا مناسبا في هذه الحالة”.

واكد الوزير أن بلاده ترفض تصريحات نتنياهو، مضيفا: “نأمل في أن تتحلى الحكومة الإسرائيلية بالحس اللازم لتصحيح موقفها هذا”.

وزير الخارجية المكسيكي لويس فيديغاراي
وزير الخارجية المكسيكي لويس فيديغاراي (AFP RONALDO SCHEMIDT)

واحتجت حكومة المكسيك والطائفة اليهودية في هذه البلاد خلال اليومين الماضيين على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي التي أيد فيها خطة ترامب لبناء جدار على الحدود الأمريكية-المكسيكية.

وكان نتانياهو قال في تغريدة على تويتر كتبها باللغة الإنجليزية وأضاف إليها العلمين الإسرائيلي والأمريكي : “الرئيس ترامب على صواب، لقد بنيت أنا الجدار على طول حدود إسرائيل الجنوبية، وأوقف الجدار جميع المهاجرين غير الشرعيين. نجاح عظيم، فكرة عظيمة”.

وبعد مرور ساعات على هذه التغريدة ، أوضح المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية إيمانويل نهشون، عبر الموقع ذاته، أن نتنياهو لم يسع إلى التعليق على العلاقات بين واشنطن ومكسيكو، قائلا: “أشار رئيس الوزراء إلى تجربتنا الأمنية الخاصة التي نحن على استعداد لإطلاع الآخرين عليها، ونحن لا نعبر عن موقف بشأن العلاقات الأمريكية المكسيكية”.

إلا أن وزير خارجية المكسيك فيديغاراي قال إن توضيح الحكومة الإسرائيلية “لا يبدو مقبولا جدا بالنسبة لنا”، مضيفا أن المكسيك دعمت إسرائيل دائما في الشؤون الدولية.

يذكر أن العلاقات الأمريكية المكسيكية تدهورت إلى أدنى مستوياتها منذ عقود الأسبوع الماضي بعد أن أمر ترامب ببناء الجدار المذكور، قائلا إن المكسيك ستدفع كلفته.

ودفع التوتر الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو إلى إلغاء لقاءه مع ترامب الذي كان من المقرر عقده في واشنطن الأسبوع الماضي.

المصدر: أ ف ب


التعليقات