الأمم المتحدة تفحص مدنيين لإحتمال تعرضهم لمواد تستخدم كأسلحة كيميائية في الموصل

414 قراءات 5:28 ص

طفل يتلقى العلاج من تعرّضه للكيماوي في الموصل (رويترز)

الأمم المتحدة تفحص مدنيين لإحتمال تعرضهم لمواد تستخدم كأسلحة كيميائية في الموصل

وكالة بغداد تايمز (بتا)

أعلنت هيئة الأمم المتحدة السبت (4/آذار/2017)، أن 12 شخصاً بينهم نساء وأطفال يتلقون العلاج لاحتمال تعرضهم لمواد تستخدم كأسلحة كيميائية في مدينة الموصل.

وقالت الهيئة إن جميع المرضى يعالجون منذ الأول من مارس/آذار الجاري في مستشفيات أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق شمال شرق الموصل.

وذكرت الأمم المتحدة أن أربعة أشخاص ظهرت عليهم “علامات بالغة بعد تعرضهم لمادة تسبب طفحا جلديا”. وتعرض المرضى للمواد الكيماوية في الجزء الشرقي من الموصل.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أكدت الجمعة، أن 7 مدنيين يتلقون العلاج بعد تعرضهم لمواد كيميائية قرب مدينة الموصل شمالي العراق، حيث تشتد المعارك مع “داعش”.

من جانبها، طالبت ليز جراند، منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في العراق بإجراء تحقيق.

ليز جراند: “هذا مروع. إذا تأكد الاستخدام المزعوم لأسلحة كيماوية فسيكون هذا انتهاكا خطيرا للقانون الإنساني الدولي وجريمة حرب بغض النظر عمن كان مستهدفا أو من كان ضحية للهجمات”.

المصدر: رويترز


التعليقات