وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)





تعرف على السبب الذي يجعل برلين موسوعة غنيس

وكالة بغداد تايمز (بتا)

في عام 1972 قام مهاجر تركي بتحضير أول وجبة شاورما في العالم وكان ذلك في برلين. ومؤخراً تم في برلين أيضا عرض أضخم كباب شاورما في العالم، ليتم بذلك تحطيم الرقم القياسي السابق لأضخم شاورما تم تقديمها في أستراليا عام 2004.

حققت مدينة برلين الألمانية رقما قياسيا عالميا في أضخم شاورما في العالم. ووصل وزن كباب الشورما العملاق 423,5 كيلوغراماً، ليدخل بذلك إلى موسوعة غنيس للأرقام القياسية العالمية. وتم عرض الشاورما الضخمة في أحد مراكز التسوق بالعاصمة الألمانية.

وصار كباب الشاورما في ألمانيا غذاء أساسيا يقبل عليه الألمان بكثرة. وقد حضر 400 شخص حفل عرض أضخم شاورما في العالم ووُزع عليهم اللحم مجاناً.

وحطم طهاة كباب الشاورما الأخير ببرلين الرقم القياسي العالمي السابق في استراليا، حيث كان وزن الشاورما السابق يصل إلى 413 كيلوغرام عام 2004.

وتم طهي أضخم شاورما في العالم ببرلين بخليط من لحم العجل ولحم البقر و لحم الضأن. كما تم استخدام 60 كيلوغراماً من الملفوف الأحمر، و130 لتراً من الصلصة، و20 كيلوغراماً من البصل، و60 كيلوغراماً من السلطة، و30 كيلوغراماً من الطماطم و20 كيلوغراماً من الخيار و60 كيلوغراماً من الملفوف الأبيض.

يعود تاريخ الشاورما أو “دونر” كما يسمى في ألمانيا إلى عام 1972، حيث قام المهاجر التركي كادر نورمان بعرض هذه الوجبة لأول مرة في برلين. ومنذ ذلك الوقت أصبح من بين الأكلات السريعة الأكثر شعبية في ألمانيا.

وتتوفر برلين لوحدها على 40 ألف محل لبيع الشاورما ويتجاوز بذلك عدد محلات الشاورما في اسطنبول نفسها.

وحسب معطيات للرابطة الأوروبية لمصنعي الشاورما التركية يتم استخدام حوالي 400 طن من اللحوم لطهي كباب الشاورما يوميا في ألمانيا.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها