وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)





الاتصالات تكشف عن قرب انطلاق مشروع “حماية بغداد”

وكالة بغداد تايمز (بتا)
كشفت وزارة الاتصالات ،الثلاثاء، عن قرب تنفيذ مشروع “حماية بغداد” بالتعاون مع وزارة الداخلية الذي تتجاوز كلفة تنفيذه أربعة مليارات دولار، في وقت تعمل فيه الإدارة المحلية للمحافظة على زيادة عدد كاميرات المراقبة الأمنية.

وقال الوكيل الأقدم للشؤون الفنية بوزارة الاتصالات أمير البياتي في تصريح تابعته وكالة “بغداد تايمز”، إن “الوزارة تعمل على تنفيذ المشاريع السيادية الكبرى بطريقة الدفع بالآجل، إذ تم التنسيق مع وزارة الداخلية والجهات ذات العلاقة لتنفيذ مشروع (حماية بغداد) على شكل أربع مراحل وبتكلفة إجمالية تبلغ أربعة مليارات دولار، مؤكدا وجود موافقات أولية على تنفيذه”.

وأكد البياتي إن “حماية بغداد يعد من أهم المشاريع التي تعمل على تنفيذها الوزارة لاسيما في مرحلة ما بعد “داعش” لتأمين مداخل العاصمة من خلال منظومات الكترونية خاصة ونصب بالونات مراقبة جوية، فضلا عن كاميرات مرتبطة بمركز مراقبة رئيس سيتم نصبها في شوارع العاصمة، علاوة على مراقبة البوابات النهرية للعاصمة”.

وتابع البياتي إن “المشروع سيخدم بشكل فعال الجانب الأمني”، مبينا أن هناك مناقشات مع الخبراء الأمنيين للاطلاع على آرائهم في تطبيقه على ارض الواقع لاسيما ان وزارة الاتصالات أعدت الدراسة وآلية التنفيذ الخاصة به “.

وبين إن ” المشروع توقف خلال العام الماضي بسبب الضائقة المالية التي مر بها البلد، إلا انه وبعد تحويله للتنفيذ بطريقة الدفع بالآجل تم إعطاء المشروع أهمية اكبر مما كان عليه سابقا “.

وأفاد البياتي بأن “المشروع يمكن تطويره مستقبلا بعد التنفيذ، إذ بالإمكان إشراك القطاع الخاص في التطوير والتحديث طبقا لأحدث الأنظمة الالكترونية الأمنية المعتمدة في دول العالم لأنه يحمل تطبيقات الكترونية يمكن تنفيذها من قبل شركات القطاع الخاص المختصة بالشأن الأمني”.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها