وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)





تيلرسون للبارزاني: الدستور العراقي هو السبيل لحل المشاكل بين أربيل وبغداد

وكالة بغداد تايمز (بتا)

شدد وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون، الثلاثاء، على أن الدستور العراقي هو السبيل لحل المشاكل بين بغداد وأربيل، مؤكدا على دعم بلاده للعملية الديمقراطية والإنتخابات في العراق وإقليم كردستان، فيما وصف رئيس حكومة اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني الحوارات الأخيرة بـ”الايجابية”.

وقالت رئاسة حكومة اقليم كردستان في بيان تلقت “بغداد تايمز” نسخة منه، إن “وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون أجرى إتصالا هاتفيا مع رئيس حكومة اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني”، مبينة أن “تيلرسون أكد على اهتمام أمريكا باستمرار العلاقات بين الجانبين”.
وأعرب تيلرسن عن “ارتياحه للإجتماعات البناءة بين وفدي اقليم كردستان الحكومة العراقية التي تهدف حل المشاكل”، مؤكدا أن “الدستور العراقي هو السبيل لحل المشاكل وأبدى دعمه للحوار بين بغداد وأربيل”.

وشدد تيلرسون على “أهمية التعاون لمواجهة أي خطر بعد إنهاء داعش ومنع ظهور أي نوع من العنف”، مشيرا الى “أهمية التعاون بين اقليم كردستان والحكومة العراقية وأمريكا”.

وأكد تيلرسون على “دعم بلاده للعملية الديمقراطية والإنتخابات في العراق وإقليم كردستان”، معربا عن أمله بأن “تتغلب حكومة الاقليم على الازمات التي تواجهها”.

من جهته، أشار البارزاني الى أن “خطر ظهور العنف مازال قائما”، مؤكدا على “ضرورة إيجاد آلية مشتركة بين اقليم كردستان والحكومة العراقية وأمريكا لمواجهة هذه المخاطر حاليا ومستقبلا”.

وأكد البارزاني على “استعداد إقليم كردستان الدائم لإجراء الحوار مع بغداد لحل المشاكل”، واصفا حوارات الاقليم وبغداد الاخيرة بـ”الايجابية كما أن تقدم المباحثات تحتاج دعم جميع الاطراف”.

ولفت البارزاني الى أن “أربيل تعتبر واشنطن حليفا لها وأن الاقليم بحاجة لدعم أصدقائه لتجاوز الظروف الحاليية”، مشددا على أن “العملية السياسية والانتخابات في الاقليم هي عملية جدية”.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها