وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)





الكويت تهدي 3 مستشفيات متنقلة لنازحي العراق

وكالة بغداد تايمز(بتا)

اهدت دولة الكويت، الى الحكومة العراقية 3 مستشفيات متنقلة لنازحي العراق، تهدف إلى التخفيف عن كاهلهم ودعم جهود اعادة الاستقرار في المناطق المحررة حديثا.
وذكر السفير الزمانان في كلمة له خلال حفل رسمي أقيم بمقر سفارة دولة الكويت لدى العراق بحضور السفير الكويتي سالم الزمانان ورئيس البرلمان سليم الجبوري، ، ان المستشفيات الثلاثة مقدمة من جمعية الهلال الاحمر الكويتي ضمن حملة (الكويت بجانبكم) الإنسانية.
واكد على ان الكويت تتطلع لمستقبل قريب يسجل استقرار العراق ونموه وازدهاره والتي توجتها بمبادرة سامية من سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح باحتضان مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق في شباط الماضي، مشددا على التزام دولة الكويت بمخرجات مؤتمر الكويت الدولي واعادة إعمار العراق وفقا لقرارات المؤتمر من خلال التنسيق المباشر مع العراق ممثلا بصندوق اعادة إعمار المناطق المتضررة والامانة العامة لمجلس الوزراء والجهات الحكومية ذات العلاقة.
بدوره اعرب رئيس البرلمان سليم الجبوري، عن شكره للجهود الكبيرة التي تقوم بها دولة الكويت ممثلة بسفارتها في بغداد بهدف دعم العراق في مرحلة محاربة الارهاب وفي دعم النازحين والتخفيف من معاناتهم.
وذكر الجبوري انه ليس بغريب على الكويت هذا الموقف الاخوي فقد كانت تقف الى جانب العراق في جميع التحديات في السنوات السابقة وكانت من اوائل الدول الداعمة للعملية السياسية في العراق.
ووصف حملة (الكويت بجانبكم) ومنحة المستشفيات الطبية المتنقلة بأنها مبادرة طيبة تعكس نيات صادقة من الاشقاء الكويتيين لتعزيز العلاقات بين البلدين وتطويرها الى افضل حالاتها.
وأكد الحبوري على أن ادراك الكويت لضرورة استقرار العراق يعبر عن فهم عميق لفلسفة الامن الاقليمي المشترك واولوياته ومعرفة دقيقة لطرق حمايته وتعزيزه.
وأعرب عن الأمل بان يتجسد ذلك الفهم الكويتي لدى جميع دول المنطقة لان استقرار وامن وسلامة العراق يعني بالضرورة استقرار وامن وسلامة المنطقة بأجمعها وبالعكس.
ومن جانبه قال رئيس الجمعية الطبية العراقية الموحدة للاغاثة والتنمية احمد الهيتي، ان جمعيته وهي الشريك المحلي لجمعية الهلال الاحمر الكويتي اعدت المستشفيات الثلاثة وفقا للمواصفات المطلوبة لتقديم الرعاية الصحية الاولية الأساسية.
وأوضح ان كل مستشفى يضم وحدة فحص ووحدة طوارئ ووحدة مختبر ووحدة اشعة ووحدة لطب الاسنان.
وبين الهيتي ان هذه الوحدات ستمكن الاطباء من التعامل مع الحالات الحرجة والاصابات قبل نقلها الى الخدمات الصحية الثانوية كما تتيح اجراء فحوص الدم والقلب والتحقق من البيانات الحيوية، إضافة إلى انها تشمل التجهيزات الأساسية.
وكانت حملة (الكويت بجانبكم) قد قدمت للعراق العديد من المساعدات الانسانية بما فيها سلال غذائية وبناء مدارس ومراكز صحية في المناطق المتضررة من الارهاب.



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها