الكهرباء: فصل محطة واسط الحرارية عن المنظومة الوطنية خروج عن القانون وتحدٍ للحكومة

103 قراءات 6:53 م

الكهرباء: فصل محطة واسط الحرارية عن المنظومة الوطنية خروج عن القانون وتحدٍ للحكومة

وكالة بغداد تايمز (بتا)

اكدت وزارة الكهرباء، اليوم الثلاثاء، ان فصل محطة واسط الحرارية عن المنظومة الوطنية، خروج عن القانون وتحدٍ للحكومة.

وذكر بيان للوزارة تلقته “بغداد تايمز”، ان “رفع منظومة الاطفاء او فصل هذه المحطة او اي محطة اخرى عن المنظومة، يعرضها الى الاطفاء المفاجئ والتام

واشار الى ان “هذا الاطفاء سيخفض 30٪ من عمر المحطات التوليدية، فضلا عن كون موضوع إعادتها للعمل سيستغرق الأسبوع تقريبا”.

وشدد البيان على “جهود الوزارة في تشغيل ومراقبة منظومة الكهرباء الوطنية (محطات التوليد، المحطات التحويلية، المحطات الثانوية، خطوط نقل الطاقة، شبكات التوزيع)”.

ووصف البيان قرارات عدد من أعضاء مجالس المحافظات بـ”غير المسؤولة”، مشيرا الى ان “اخرها قرار مجلس محافظة واسط الذي صدر اليوم الثلاثاء، ويقضي برفع منظومة الاطفاء عن بعد وفصل محطة واسط الحرارية عن منظومة الكهرباء الوطنية، وتحويل قراره الى الجانب التنفيذي”.

واكد البيان الى ان “هذا الإجراء يعد خروجا عن القانون، وتحدي للحكومة والسلطة الاتحادية”.

وحمل البيان المسؤولية القانونية، والاعتبارية، والمالية كاملة، لـ”كل من يحاول ان ينفذ هذه الأفعال البعيدة عن المدنية، والتي توضع في إطار التخريب”.


التعليقات