وكالة إخبارية معتمدة لدى نقابة الصحفيين العراقيين بالرقم (1571)





شركة كهربائية: الصين ستزود العراق بالتقنيات لإعادة تعزيز البنية التحتية للطاقة

وكالة بغداد تايمز (بتا)

أعلنت شركة “جنرال إلكتريك” المختصة بالكهرباء, السبت, عن عزم الصين تزويد العراق بالتقنيات لإعادة تعزيز البنية التحتية للطاقة
وقالت الشركة في بيان, “إنها استضافت منتدى “من الصين إلى العالم 2018″ للتعاون في تطوير البنية التحتية في قطاع الطاقة, والذي جمع الحدث تحت مظلته أكثر من 700 600خبير متخصص بمنظومة عمل البنى التحتية للقطاع، بما في ذلك المسؤولون الحكوميون وممثلو شركات الهندسة والمشتريات والإنشاءات الصينية بالإضافة إلى مستخدمي المشاريع والممولين”.
وأضافت أنه “تمت دعوة المشاركين إلى جلسة لمناقشة وجهات النظر حول الآثار الحالية والسياسية لمبادرات الطريق والحزام في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان, وكانت الجلسة النقاشية حول قطاع الطاقة في العراق”.
وأكدت الشركة, أن “من أبرز المحاور التي تطرق إليها المشاركون، مع التركيز على أحدث التطورات في السوق ونماذج المشاريع وآليات التمويل الضرورية للاستفادة من مزايا مبادرات الطريق والحزام في البلاد”, مشددة على أن “العراق يتمتع بموقع استراتيجي على امتداد الشريان الرئيسي لمبادرة الطريق والحزام، وهو ما يبدو جلياً في النمو المتواصل في حجم التجارة النفطية مع الصين”.
وبينت, أنه “في هذه المرحلة التي يولي فيها العراق أولوية قصوى لتعزيز البنية التحتية لقطاع الكهرباء، يمكن للصين ومزودي التقنيات العالميين دعم جهود إعادة إعمار البلاد من خلال التعاون بأسلوب يعود بفوائد ملموسة على جميع الأطراف المعنية”.
وأشارت الشركة, إلى أن “المنتدى الذي تعقد نسخته الخامسة هذا العام يعتبر أول حدث ينظمه القطاع الخاص ليجمع الخبراء العالميين بهدف مشاركة المعلومات والرؤى ودراسة السبل المثلى لاستفادة دول مبادرة الطريق والحزام الصينية من الفرص الكبيرة المتاحة أمامها”.
ونقلت الشركة عن نبيل حبايب، الرئيس والمدير التنفيذي لـ “جنرال إلكتريك” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا قوله, أنه “يتطلب توفير الطاقة وتحقيق فوائد اقتصادية ملموسة في مجتمعات المنطقة تضافر الجهود نحو تزويد أحدث التقنيات والإمكانات الهندسية والمالية, وعلينا أيضاً ابتكار نماذج أعمال وطرق جديدة في مختلف المناطق تتيح لنا تطوير البنى التحتية المناسبة لمتطلبات كل دولة”.
وأشارت جنرال ألكتريك, إلى أنه “منذ إطلاق مبادرة الحزام والطريق الصينية، تعهد أكثر من 100 دولة ومؤسسة دولية بدعمها والمشاركة تنمية الأسواق الواقعة على امتداد نطاق المبادرة، وهو ما أثمر عن بدء وتنفيذ العديد من المشاريع العامة”, مبينة “أنها تتعاون “جنرال إلكتريك” مع شركات الهندسة والمشتريات والإنشاءات الصينية منذ أكثر من 20 عاماً، وساهمت عبر شراكاتها في تزويد أكثر من 35 جيجاواط إلى الأسواق الناشئة، مع 20 جيجاواط إضافية في مشاريع يجري العمل على تنفيذها حالياً أو أعلن التعهد بتنفيذها بموجب طلبيات تمت خلال النصف الأول من 2018″.
وتابعت, أن “المنتدى سلّط الضوء على عدد كبير من المشاريع المميزة ومنها مشروع “مجمع حصيان للفحم النظيف” في دبي بدولة الإمارات، ومحطة “بهيكي” لتوليد الطاقة بالدورة المركبة في باكستان”.
وأوضحت, أن “مشروع مجمع “حصيان” الأول من نوعه يعتبر على مستوى محطات توليد الطاقة بتقنيات الفحم النظيف في منطقة الشرق الأوسط، وتقنيات الإدارة البيئية المتطورة من “جنرال إلكتريك”، والتمويل الذي قدمه صندوق طريق الحرير, ومن جهة أخرى تبرز أهمية محطة “بهيكي” كأول مشروع في آسيا يوظف توربينات 9HA الغازية التي طورتها “جنرال إلكتريك”، مما ساهم في إضافة ما يصل إلى 1180 ميجاواط من الطاقة إلى شبكة الكهرباء الوطنية، أي ما يكفي لتزويد الطاقة إلى نحو 2.4 مليون منزل في باكستان”.
وكانت النسخ السابقة من منتدى “من الصين إلى العالم” قد ناقشت بناء منظومة عمل لمشاركة المعارف بين الشركاء الذين يتعاونون في مشاريع واقع ضمن مناطق مبادرة الطريق والحزام، بما في ذلك مبادرات التدريب وتطوير نماذج جديدة للعمل.
وفي الوقت ذاته، تتضمن نماذج العمل الجديدة التي اقترحها المنتدى التطوير المشترك للأسواق، والتمويل المشترك، والعمليات المشتركة. وتضمن هذه الجهود تحقيق المشاريع لفوائد طويلة الأمد في الأسواق المحلية، وتمكين الشركات من الاستفادة من أسواق رأس المال في الصين ومشاركة موارد التمويل العالمية، وتفعيل دور شركات الهندسة والمشتريات والإنشاءات في عمليات تطوير المرافق الجديدة، ولعب دور أكبر بعد الإنشاء، مما يعزز أيضاً من فرص التمويل.
يذكر أن منتدى “من الصين إلى العالم” للتعاون في تطوير البنية التحتية لقطاع الطاقة يمثل منصة للتعرف على أحدث التطورات التقنية والرؤى والتجارب في الأسواق العالمية، ويتطلع إلى المساهمة في توفير أفضل حلول الطاقة إلى الأسواق الأكثر حاجة إليها كمرتكزات للنمو. ا



تابعونا علىِ فيسبوك وتويتر


التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي بغداد تايمز وإنما تعبر عن رأي أصحابها