الموسوي : واشنطن خسرت ثلاثة أهداف في العراق

70 قراءات 6:05 م

جنود برطانيين في تونس

الموسوي : واشنطن خسرت ثلاثة أهداف في العراق

بغداد تايمز

كشف النائب عن تحالف البناء حامد الموسوي ، الثلاثاء، عن سبب التحركات الأمريكية على الحدود العراقية السورية وفتح ممرات أمنة لداعش الإرهابي في عدد من المناطق الحدودية في محافظة الانبار.

وقال الموسوي إن “واشنطن خسرت ثلاثة أهداف في العراق مقابل لا شيء دفعتها لاستخدام إعادة عناصر داعش الإرهابية للبلاد كورقة ضغط على الحكومة الحالية”، لافتا إلى إن “الهدف الأول الذي خسرته واشنطن هو دفع الأحزاب الكردية باتجاه الانفصال عن العراق من خلال إجراء الاستفتاء، فضلا عن تضليل القوى السنية وإيهامهم بإنشاء الإقليم السني الذي كلف المحافظات الغربية الكثير من الدمار”.

وأضاف أن “الهدف الأخير الذي سعت إليه واشنطن هو دعم رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي للولاية الثانية مقابل تحقيق أهدافها السياسية في البلاد”، مبينا إن “الفشل الذي لحق المشروع الأمريكي في تشكيل الحكومة دفعها إلى استخدام داعش الإرهابي كتهديد لإخضاع الكتل السياسية والحكومة للإدارة الأمريكية من خلال فتح ممرات لداعش الإرهابي في عدد من المناطق الحدودية في محافظة الانبار”.

وبين أن “مجلس النواب عازم خلال المرحلة المقبلة على إلغاء الاتفاقية الإستراتيجية مع واشنطن للقضاء على جميع المؤامرات التي تسعى إليها”، موضحا إن “واشنطن منزعجة من الحكومة الحالية كونها شكلت بعيدا عن سياستها”.

وكان النائب عن تحالف البناء محمد كريم قد كشف، اليوم الثلاثاء، عن تعرض القوات الأمنية والحشد الشعبي على الحدود العراقية السورية الى تهديد أميركي، متهما واشنطن بتوفير غطاء لبقاء الجماعات الإرهابية وعلى رأسها “داعش” و”جبهة النصرة”.


التعليقات