وزير النقل يكشف عن برنامج تطويري للوزارة

اخبار العراق المحلية | 561 | 3:41 م

وزير النقل يكشف عن برنامج تطويري للوزارة

بغداد تايمز

كشف وزير النقل عبدالله لعيبي، عن خارطة الطريق التي تسير خلالها وزارته خلال السنوات الاربع المقبلة، فيما اشار الى ان التغييرات التي شهدتها وزارته تاتي لاضافة دماء جديدة، في حين اكد سعيه لايجاد سكن ملائم للموظفين.

وقال لعيبي في بيان للوزارة تلقت وكالة “بغداد تايمز” نسخة منه اليوم ان ” اهم الاسس التطويرية وخارطة الطريق التي ستسير عليها الوزارة خلال السنوات الاربع المقبلة تتمثل بتطوير واقع حال سكك الحديد، وتطوير منظومة الموانئ ورفع قدرتها الاستيعابية من 16 مليون طن الى 23 مليون طن سنويا ، بالاضافة الى الارتقاء بواقع الخطوط الجوية العراقية وجعلها ضمن مصاف الشركات العالمية وتشجيع الناقل الوطني، فضلا عن مشروع ميناء الفاو الذي يعد مشروع العراق العظيم”.
واوضح لعيبي ان ” مشروع الفاو يعد من اولويات عمل الوزارة لكونه مشروع وطني كبير ، حيث تم اكتمال تصاميم المشروع والشروع ببناء كاسر الامواج الشرقي بطول 8 كلم من قبل شركة يونانية، والغربي بطول 16 كلم من قبل شركة كورية، مرجحا افتتاح كاسر الامواج الغربي في شهر حزيران المقبل”.
واضاف ان ” بعد سلسلة من الاعلانات والتقييمات والدعوات للشركات لتنفيذ الارصفة والبنى التحتية الخاصة بالمشروع فانحصرت بين ائتلافي الاول يضم 4 شركات صينية كورية وشركتين اخريتين احداهما عراقية، والائتلاف الثاني يتكون من 3 شركات هولندية وصينية وشركة اخرى وهناك معايير وضعت لكل ائتلاف “، مؤكدا ” استعداد وزارته لمرحلة المفاوضات و التفاوض مع الائتلافين ايهما الافضل للشروع بخطوات تنفيذية ملموسة للمشروع، كما انه يحتاج الى التسويق لكي يضمن نجاحه في الاسواق العالمية “.

وعن التغييرات التي شهدتها بعض مفاصل الوزارة اكد لعيبي ان ” التغييرات تاتي لاضافة دماء جديدة قادرة على تحقيق الانجاز “، لافتا الى ان محاربة الفساد عنصر مهم وينبغي على الجميع اتخاذ اجراءات حاسمة خاصة ونحن حكومة حزم وقرار فلا امامنا سوى النجاح والانجاز فمن يتلكا او يتاخر او يحاول ان يعرقل او يرجع بالعجلة الى الوراء فهذا يجعلنا ما نتوانى لحظة لاستبداله اوتغييره “.
واكد ان ” من اولويات الوزارة ايضا ايجاد سكن ملائم للموظفين وسيتم انجازه خلال السنوات الاربع المقبلة “.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2019

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات