قصة عائلة عراقية ذهبت للنزهة ورجع الأب بكل حزن فاقد لابنيه وزوجته تعرف على السبب!!

اخبار العراق المحلية | 495 | 4:57 م

قصة عائلة عراقية ذهبت للنزهة ورجع الأب بكل حزن فاقد لابنيه وزوجته تعرف على السبب!!

بغداد تايمز

حولت عبوة ناسفة حياة أسرة عراقية إلى جحيم، بعد أن فقد أب عراقي عائلته إثر انفجار لغم من مخلفات تنظيم داعش الإرهابي بإحدى مناطق ناحية الزوية التابعة لمحافظة صلاح الدين شمال بغداد.

وروت مصادر مقربة من الأب عبد الكريم العليوي تفاصيل الواقعة، مؤكدين أنه خرج مع أسرته رفقة بعض الأقارب في سيارتين إلى إحدى المناطق الجبلية للنزهة، وقبل وصولهم انفجرت عبوة ناسفة من مخلفات تنظيم داعش، تحت السيارة الأولى التي كانت تقل طفليه الاثنين وأمهما، في حين كان الأب في سيارة أخرى وراءهم.

وأوضحت المصادر أن السيارة تدمرت بالكامل، وقتل الطفلان حاتم (5 سنوات) وحارث (3 سنوات)، فيما فارقت الأم الحياة بعد ساعات متأثرة بإصابتها، لافتين إلى أن حالة الأب سيئة جداً.

وأشارت إلى أن أخت الأم أصيبت أيضاً بجروح خطرة نقلت على إثرها إلى مستشفى الشرقاط العام، وكذلك جرح بعض أفراد العائلة المتبقين بالإضافة إلى سائق السيارة.

وبينت المصادر أن الانفجار بأحد مخلفات “داعش” يعد الثاني خلال شهر، مطالبة القوات الأمنية في قيادة عمليات صلاح الدين بضرورة مساعدة سكان المدينة وإنقاذهم من هذا الموت الخفي الذي ينتظرهم تحت الأرض.

يذكر أن الزوية مدينة صغيرة شمال صلاح الدين، يقطنها نحو 13 ألفاً، وكان تنظيم داعش سيطر عليها في يوليو 2014.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2019

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر [email protected] أو عبر فيسبوك

التعليقات