الطب الشرعي يحسم الجدل حول حمل الاميرة ديانا قبل وفاتها

235 قراءات 12:11 م

الطب الشرعي يحسم الجدل حول حمل الاميرة ديانا قبل وفاتها

بغداد تايمز

بعد جدل كبير حول حمل الاميرة البريطانية ديانا قبل وفاتها بحادث مروع، كشفت العالمة أنغيلا غالوب، أحد أبرز علماء الطبّ الشرعيّ في تاريخ بريطانيا، كيف استطاعت إثبات عدم وجود جنين، برحم الأميرة ديانا، خلال وقت وفاتها في العام 1997.

وشرحت في كتابها الجديد الذي يحمل عنوان “عندما لا تنبح الكلاب.. بحث عالمة طب شرعي عن الحقيقة”، كافة تفاصيل بحثها، ولفتت الى أنّه هناك طريقتان للكشف عن ملابسات هذه القضية البارزة، والتأكّد من صحّة حمل الأميرة ديانا.

ولفتت غالوب لصحيفة “صنداي تايمز” البريطانية الى أن “الطريقة الأولى للكشف عن ملابسات هذا اللّغز، يكمن في تحليل عينات الدمّ المأخوذة من الأميرة ديانا، والتأكّد من عدم احتوائها على هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية”، وهو هرمون ينتج خلال الحمل من قبل الخلايا الجنينة

وتابعت “الطريقة الثانية كانت البحث عن دليل يؤكد استخدامها لحبوب منع الحمل قبل الوفاة”.

وتابعت غالوب حديثها: “لم يكن أمام فريق الطب الشرعي حلّ، إلا الاعتماد على عيّنات الدمّ المتواجدة على سجادة السيارة، التي كانت تنقلها قبل وقوع الحادث، وقمنا بتطوير اختبار حمل ذكي، يعمل على عينات الدمّ المجفّف”.

واكدت غالوب انها أخذت عيّنة من معدة الأميرة ديانا، للتأكد من وجود أيّ مواد تدل على استخدامها لأقراص موانع الحمل، فجاءت نتائج الفحوصات سلبية.

.


التعليقات