عادل عبد المهدي يوجه كتاب شكر وتقدير الى النائب محمد شياع السوداني عطفاً على مقترح قدم سابقاً لبناء دور سكنية للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة

113 قراءات 4:46 م

عادل عبد المهدي يوجه كتاب شكر وتقدير الى النائب محمد شياع السوداني عطفاً على مقترح قدم سابقاً لبناء دور سكنية للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة

بغداد تايمز

وجه رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، اليوم الاربعاء، كتاب شكر وتقدير الى النائب محمد شياع السوداني عطفاً على مقترح قدم سابقاً لبناء دور سكنية لشبكة الحماية الاجتماعية والمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة .

وقال السوداني ، ان لحل أزمة السكن وفي خطوة بالاتجاه الصحيح للتخفيف من معاناة المواطنين عموما والفقراء تحديدا جاء قرار مجلس الوزراء في جلسته الاعتيادية ليوم امس ليرسم آلية عمل حل هذه الازمة المتشعبة.

واضاف شياع السوداني ، وفي الوقت الذي نثمن فيه هذا القرار الحكومي الذي مثل التزاما واضحا من السيد رئيس مجلس الوزراء ببرنامجه الوزاري الخاص بتوفير السكن للمواطنين … فقد اسعدنا أن هذا القرار جاء متناغما مع المقترح الذي قدمناه إلى مكتب رئيس مجلس الوزراء بموجب كتابنا ذي العدد ١١٥ في ٢٠١٨/١٢/٤ إذ حظي بموافقة رئيس الوزراء بموجب كتابه الموجه إلى وزير الاعمار والإسكان ذي العدد ( ٢٤٤٦٦) في ٢٠١٨/١٢/٢٦
وقد وجه السيد عادل عبد المهدي كتاب شكر وتقدير لنا بموجب كتابه آنذاك بالعدد(٢٤٥٦) في ٢٠١٨/١٢/٢٦
لذا وعطفا على مقترحنا السابق فأننا نرى أن الأسر والأفراد المشمولة بشبكة الحماية الاجتماعية والمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة ليس لديهم الإمكانية المادية لبناء دور سكنية لائقة بهم وبعوائلهم.
ونلفت الانتباه على أن منح الأراضي السكنية؛ وإن كان بسعر رمزي؛ مع استيفاء مبلغ خمسة عشر مليون دينار للخدمات لن يحل أزمة سكن هذه الفئات الضعيفة .

لذا فإننا نرى ان بناء مجمعات سكنية واطئة الكلفة تتوافر فيها الخدمات الأساسية كافة وتوزيعها مجانا على الفقراء هو الحل الأمثل الذي ينهي أزمة هؤلاء الفقراء الذين يمثلون النسبة الاكبر من سكنة المجمعات العشوائية التي تمثل مشكلة أخرى أمام الدولة.


التعليقات