الاتحاد الدولي يعلن غياب الصافرة العراقية عن كأس العالم لكرة القدم تحت 20 عاماً 2019 في بولندا

الاخبار الرياضية | 396 | 12:26 م

الاتحاد الدولي يعلن غياب الصافرة العراقية عن كأس العالم لكرة القدم تحت 20 عاماً 2019 في بولندا

بغداد تايمز
أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم عن اختيار 13 حكماً آسيوياً للمشاركة في إدارة مباريات كأس العالم لكرة القدم تحت 20 عاماً 2019 في بولندا.

وغابت الصافرة العراقية عن المونديال، حيث ضمت القائمة حكاماً من 6 دول على رأسهم أحمد الكف من عُمان، ومحمد بن جهاري من سنغافورة، وأدهم مخادمة من الأردن.

هؤلاء الحكام الثلاثة كانوا قد أداروا مباريات في نهائيات كأس آسيا 2019 في الإمارات، ويشاركون بانتظام في تحكيم مباريات خلال دوري أبطال آسيا، حيث أن الحكم الدولي العُماني الكف أدار لقاء إياب نهائي دوري الأبطال لعام 2018 بين فريق بيرسيبوليس الإيراني وكاشيما انتليرز الياباني في تشرين الثاني الماضي، وساعده في هذه المباراة مواطنيه أبو بكر الأميري ورشيد الغيثي، اللذين سيكونان أيضاً حاضران في مونديال بولندا للشباب 2019.

وسيساعد السنغافوري بن جهاري مواطنيه كوه مين-كيات وعبد الحنان بن عبد الحسيم. حيث أن الطاقم التحكيمي الثلاثي أدار أيضاً بعض المباريات في التصفيات المؤهلة لنهائيات بطولة آسيا تحت 23 عاماً 2020 والتي اختتمت، يوم الثلاثاء.

في حين يعمل مخادمة والطاقم المساعد له أحمد الروالي ومحمد القلاف سوياً لعدة سنوات، وقد أداروا مباريات في دوري أبطال آسيا 2018، وبطولة آسيا تحت 23 عاماً 2018، وتصفيات آسيا لكأس العالم 2018.

والحكام الآسيويين الآخرين الذين تم استدعائهم لنهائيات كأس العالم للشباب 2019 في بولندا، هم الحكام المساعدين في تقنية الفيديو (VAR)، عمار الجنيبي من الإمارات، وخميس المري من قطر، وفو مينغ من الصين، في حين يكون زميلهم الغيز تانتاشيف من أوزبكستان كحكم دعم.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2019



كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر [email protected] أو عبر فيسبوك

التعليقات