نائب عن الفتح: عقلاء الكتل السياسية سيكون لهم دور كبير لاحتواء الازمة بين القوى السنية

اخبار العراق السياسية | 708 | 10:58 ص

نائب عن الفتح: عقلاء الكتل السياسية سيكون لهم دور كبير لاحتواء الازمة بين القوى السنية

بغداد تايمز

اكد نائب عن كتلة الفتح، الاثنين، أن عقلاء الكتل السياسية سيكون لهم دور كبير لاحتواء الازمة بين القوى السنية وتقريب وجهات النظر بعيدا عن اي انشقاقات او انقسام، نافيا وجود اي نية لاستبدال اي شخص من هيئة رئاسة مجلس النواب. 

وقال عبد الامير المياحي، في تصريح صحفي إن “مايجري من خلافات داخل البيت السني لن تصل الى مستوى الانشقاق بل هي خلافات بالرؤى وسيعمل العقلاء على واد الصدع واعادة الامور الى مجاريها”، مبينا ان “العراق لايتحمل اليوم اي زعزعة او اخفاق سياسي لان هكذا امور ستؤثر بشكل مباشر على الشارع”.

واضاف المياحي، ان “المنطقة مهددة بنشوب حرب والتحديات الداخلية ليست قليلة، بالتالي فليس من مصلحة الحكومة والبرلمان والقوى السياسية فتح صراعات جديدة بهذا الوقت”، مشددا على ان “عقلاء الكتل السياسية سيكون لهم دور كبير قريبا لاحتواء الازمة وتقريب وجهات النظر بعيدا عن اي انشقاقات او انقسام او اي نية لاستبدال اي شخص من هيئة رئاسة مجلس النواب”.

وقرر تحالف المحور الوطني، في (13 ايار 2019)، الغاء عضوية محمد الحلبوسي وعدد من اعضاء كتلته من عضوية التحالف، عازيا ذلك الى محاولاته “تشتيت” التحالف وعدم التزامه بالاطر والاهداف التي تشكل التحالف لاجلها.

وأكدت النائب عن محافظة نينوى سميعة غلاب، بنفس اليوم، اعلان اتحاد القوى العراقية بعضوية 32 نائباً واخراج خميس الخنجر واحمد الجبوري ابو مازن منه، فيما اشارت الى الاتحاد سيبقى ضمن تحالف البناء بانتظار ردات الفعل من باقي الكتل تجاه ماحصل في نينوى.

فيما اعلن خمسة نواب وهم فلاح الزيدان ولطيف الورشان ورعد الدهلكي وانتصار الجبوري وغيداء كمبش، انضمامهم الى تحالف القوى العراقية، مشيرين الى ان تشكيل هذا التحالف ابعد الاطراف المتورطة بالفساد والارهاب.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2019

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر [email protected] أو عبر فيسبوك

التعليقات