عشائر ناحية العظيم تسنفر مقاتليه بسبب عودة داعش وغياب الدعم الحكومي

أخبار العراق | 240 | 11:52 ص

عشائر ناحية العظيم تسنفر مقاتليه بسبب عودة داعش وغياب الدعم الحكومي
محافظة ديالى

بغداد تايمز

أكد رئيس مجلس ناحية العظيم (60كم شمال بعقوبة) في محافظة ديالى، محمد ضيفان العبيدي، الجمعة (06 كانون الأول 2019)، أن الحشد العشائري استنفر اغلب مقاتليه في قاطع العظيم، بسبب نشاط تنظيم داعش وغياب الدعم الحكومي.

وقال العبيدي في حديث له ان “الحشد العشائري في قاطع العظيم، المتواجد في نقاط المرابطة القريبة من حوض نهر العظيم استنفر مقاتليه بسبب تحركات مشبوهة لخلايا تنظيم داعش بالقرى المهجورة، والتي تقع ضمن حدود محافظة صلاح الدين”، مبينا أن “نشاط التنظيم في قرى صلاح الدين المهجورة أصبح أكثر خطورة من قبل”.

وأضاف، أن “الحشد العشائري في العظيم يقاتل منذ 5 سنوات دون اي دعم حكومي يذكر، حتى على مستوى مستحقاتهم المالية”، لافتا إلى أن “الحشد يمسك مناطق مهمة ويقدم دعما كبيرا للقوات الامنية في مواجهة تحركات وهجمات داعش”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

كُن مراسلنا! | إرسل الاخبار والحقائق لبغداد تايمز عبر NEWS@BAGHDAD-TIMES.NET أو عبر فيسبوك

التعليقات