التعليم تبحث إمكانية تعطيل الدوام الرسمي لاسبوع آخر بسبب كورونا

أخبار العراق | 285 | 11:23 ص

التعليم تبحث إمكانية تعطيل الدوام الرسمي لاسبوع آخر بسبب كورونا

بغداد تايمز

بحثت وزارر التعليم العالي والبحث، العلمي، الجمعة (06 آذار 2020)، إمكانية تعطيل الدوام الرسمي في المؤسسات التعليمية لأسبوع آخر، بسبب فايروس “كورونا”.

وقالت الوزارة في بيان  إن “الوزير قصي السهيل ترأس اجتماعاً ضم الوكلاء وبعض رؤساء الجامعات والمدراء العامين، لبحث تعطيل الدوام الرسمي لاسبوع آخر”.

وأضاف، أن “السهيل بحث إمكانية اعتماد التقنيات الالكترونية للتواصل مع الطلبة ورفع المحاضرات اليومية خلال مدة العطلة المعلنة او مايتبعها”.

وأكد البيان أن “الاجتماع تناول ضرورة اعتماد آلية التواصل الإلكتروني في رفع المحاضرات اليومية وفق المناهج المقررة اثناء العطلة المعلنة او ما سيتبعها، شريطة ان يتابع الطلبة البوابات الالكترونية المتاحة من قبل جامعاتهم لغرض تلقي المحاضرات والتواصل مع أساتذتهم”.

وتابع أن “السهيل خول رؤساء الجامعات منح مدة إضافية لطلبة مرحلة الماجستير والدكتوراه لإكمال الفصل الدراسي”، مشيراً إلى أن “الاجتماع ناقش أيضاً أهمية الالتزام بوصايا خلية الازمة بشأن (فايروس كورونا)”.

وكان مدير إعلام الوزارة، عدنان العربي، قد كشف أمس الخميس، عن عدم صدور قرار لغاية الآن بشأن تمديد تعطيل الجامعات من عدمه.

وقال العربي، في بيان ، إن “وزارة التعليم تنتظر قرار خلية الازمة المشكلة بشأن فيروس كورونا، الذي سيكون لها اجتماع إما اليوم أو غداً”.

وأضاف العربي أن ” الوزارة تنفذ القرار الصادر من خلية الأزمة التي هي جزء منها ولا يمكن ان تتخذ الوزارة قراراً بمفردها”.

وأكد بان الوزارة “قد وجهت جميع ملاكاتها التعليمية والتدريسية في الجامعات كافة الى التواصل مع طلبتهم عبر وسائل متعددة ومتاحة منها مواقع التواصل الاجتماعي ونظام التعليم الالكتروني لتوفير فرص تعليمية بديلة وقد باشرت الجامعات والكليات بتطبيق ذلك.

وكانت وزارة الصحة، قد اعلنت، الاربعاء (4 اذار 2020)، عن تسجيل حالتي وفاة لمصابين بفيروس كورونا في بغداد.

وقال المتحدث باسم الوزارة سيف بدر، في بيان إن “وزارة الصحة والبيئة تعلن وفاة احدى المشخّصات بالإصابة بفيروس كورونا المستجد في بغداد والتي كانت تعاني من اعتلالات مناعية وفي مرحلة متأخرة وبعد تقديم كافة الخدمات الطبية الممكنة لها”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

التعليقات