احمد راضي.. أسطورة الكرة العربية تعرف على سيرته الذاتية كلاعب وسياسي حتى يوم وفاته

الاخبار الرياضية | 300 | 10:47 ص

احمد راضي.. أسطورة الكرة العربية تعرف على سيرته الذاتية كلاعب وسياسي حتى يوم وفاته

بغداد تايمز
ولد اللاعب الدولي العراقي السابق الذي توفي صباح اليوم الأحد، الكابتن أحمد راضي هميش الصالحي في 21 نيسان 1964 والذي يعد من أبرز لاعبين العصر الذهبي للكرة العراقية والذي أشتهر باقتناصه للأهداف من اصعب الأماكن
وكان رأضي قد برزت موهبته الرياضية في سن مبكر مع نادي الوزراء العراقي الذي أنظم إلى النادي في عام 1982 وتألق مع النادي.
بعدها شق تألقه داخل المنتخب العراقي للشباب في كأس فلسطين للشباب التي كانت بداية شهرته العربية والتي أُقيمت في المغرب عام 1983 .
لعب راضي مع المنتخب الوطني وواصل تالقه مع المنتخب الأول حتى كان له دور بوصول العراق لنهائيات كأس العالم، كما حقق بطولة كأس الخليج خاصةً عام 1988 مع المنتخب العراقي حيث حصل على لقب هداف البطولة كما أُختير في هذا العام كأفضل لاعب في آسيا.
حيث بدأت مسيرته المحلية مع نادي الزوراء عام 1982 ولعب معه مباريات جميلة حتى عام 85 ،حيث لعب مع الرشيد وواصل ابداعه مع النادي حتى عام 1989 ، ثم ترك الرشيد عائداً إلى زوراء الذي ظل معه حتى عام 1993 قدم خلال هذه الفترة أفضل مواسمه واجمل اهدافه جعلته يستحق لقب أفضل لاعب محلي لـ 6 مواسم متتالية من 1987 إلى 1993 حيث حقق مع الزوراء الانجازات وفاز معه بلقب الدوري في موسم 1990-1991 كان ذلك بفضل اهدافه الجميله مع ناديه الام الزوراء حيث حصل معه على لقب هداف الدوري موسم 1992-1993.

وفي موسم 1993-1994 غادر أحمد راضي الدوري العراقي متوجهاً للدوري القطري حيث التحق بصفوف نادي الوكرة ولثلاث مواسم من عام 1993 إلى عام 1996 حيث قدم مع النادي القطري كرة عراقية رائعة وتألق هناك كثيراً بعدها عاد إلى ناديه الام الزوراء ليلعب موسمين حتى عام 1998 لينهي مسيرته المحلية التي كانت مليئه بالتالق لعب أحمد راضي خلال مسيرته المحلية 125 مباراة سجله خلالها أكثر من مئة هدف بعد اعتزاله اللعب محلياً ودولياً اتجه أحمد راضي إلى التدريب حيث درب نادي الشرطة كما درب نادي القوة الجوية لفترة بسيطة ومنتخب الناشئين ونادي الزوراء الذي أصبح رئيساً له فيما بعد.
وأهم انجازات راضي الرياضية، تحقيق الدوري العراقي 5 مرات، وكأس العراق 7 مرات وبطولة ام المعارك مرة واحدة 1991 ودوري ابطال العرب 3 مرات ووصيف ابطال آسيا 1988 وتأهل لكاس العالم 1986 وتأهل للاولمبياد 1984 و1988
ودخل راضي المجال السياسي في العراق حيث أصبح عضوًا في مجلس النواب العراقي عن كتلة جبهة التوافق العراقية عام 2008 وأصبح عضوًا في لجنة الشباب والرياضة في المجلس.
وقبل ساعات، توفي اليوم الاحد،( 21 حزيران 2020)، نجم الكرة العراقية السابق اللاعب الدولي أحمد راضي، في مستشفى النعمان وسط بغداد متأثرا بفيروس كورونا.
وكان احمد راضي قد ظهرت عليه أعراض المرض يوم السبت الموافق (13 حزيران 2020)، ونقل الى مستشفى ابن النفيس، ومنه الى ابن سينا، واستقر اخيرا في مستشفى النعمان الى حد وفاته.
وغادر راضي المستشفى التي خضع فيها للحجر، قبل أن يعود إليها في اليوم الثاني، إثر تدهور حالته الصحية.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

التعليقات