الصحة العالمية تزف بشرى جديدة بشأن “الجائحة”

اخبار العالم | 267 | 6:07 م

الصحة العالمية تزف بشرى جديدة بشأن “الجائحة”

بغداد تايمز

قال المكتب الصحفي لمنظمة الصحة العالمية، اليوم الاثنين، إنها شعرت بالحماس لسماع إعلان شركة التكنولوجيا الحيوية الأمريكية “مودرنا” عن نتائج فعالية لقاح فيروس كورونا خلال المرحلة الثالثة من التجارب السريرية.

 في وقت سابق من اليوم، قالت “مودرنا” إن لقاحها المرشح الذي يعتمد على الحمض النووي الريبوزي المرسال -وهي مادة متعددة الاستخدامات لإرسال التعليمات الجينية إلى الخلايا- ضد “كوفيد- 19” أثبت فعاليته بنسبة 94.5% في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية
وجاء في البيان: “إنه لأمر مشجع أن نسمع إعلانا من شركة مودرنا بشأن نتائج فعالية لقاحهم المُرشح والمعلومات المتعلقة بالاستقرار في درجات حرارة التبريد القياسية. ونرحب أيضا بإعلان “بايلوجيكال إي” أن التجارب السريرية للمرحلة الأولى/ الثانية للقاحها بدأت”.

وفقا للمكتب الصحفي، فإن مثل هذا النجاح المبتكر والعلمي أمر حيوي لمكافحة الوباء بشكل فعال. وأضافت المنظمة: “إنها لأخبار رائعة أن لقاحات متعددة تقترب من المراحل النهائية للاختبار. سيحتاج العالم لقاحات متعددة لتلبية جميع احتياجاته”.

تشارك العشرات من شركات الأدوية في جميع أنحاء العالم حاليا في مراحل مختلفة من تجارب اللقاحات ضد “كوفيد- 19”. في الأسبوع الماضي، أبلغت شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية “بيو إن تك” وشركة الأدوية الأمريكية “فايزر” عن مرحلة ثالثة ناجحة من التجارب السريرية للقاح مضاد للفيروس قائلة إنه ثبت أنه فعال بنسبة 90%.

كان “سبوتنيك V” هو اللقاح الأول للعالم بأسره – إذ سجلت روسيا ذلك اللقاح رسميا في 11 أغسطس/ آب. تم تطوير اللقاح من قبل معهد أبحاث غامالي لعلم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة، ويتم حاليا استكمال المرحلة الثالثة من التجارب السريرية.

تشارك أكثر من 180 دولة حاليا في ما يسمى بمنشأة “كوفاكس” التي تقودها منظمة الصحة العالمية، والتي تهدف إلى الجمع بين جميع التطورات العالمية في التشخيص والعلاج واللقاحات ضد “كوفيد- 19” وإتاحة الوصول إليها بشكل عادل.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2020

التعليقات