الحافلات المدرسية.. منذ 80 عاماً لم يتغير شكلها.. فما السبب؟

أخبار العراق | 159 | 3:34 م

الحافلات المدرسية.. منذ 80 عاماً لم يتغير شكلها.. فما السبب؟

بغداد تايمز

احتفظت الحافلات المدرسية في أمريكا بشكلها المعروف على مدى 80 عاماً، حيث لم يطرأ أي تغير كبير على مظهرها الخارجي منذ اعتمادها عام 1939.

وتعد هذه الحافلات المدرسية، وفقاً للإدارة الأمريكية للسلامة المرورية، الأكثر أمانًا في توصيل الطلاب بنحو 70 مرة، مقارنة بالمركبات الأخرى.

ويعود تاريخ هذه الحافلات إلى عام 1939، عندما دعا الأستاذ في كلية المعلمين الأمريكية، فرانك سير، إلى مؤتمر لتحديد مواصفات الحافلات المدرسية، وهو المؤتمر الذي يطلق عليه الآن المؤتمر الوطني للنقل المدرسي، ويجتمع كل 5 سنوات للتصويت على التغييرات في معايير الحافلات المدرسية.

وتوصل المؤتمر إلى المعايير الواجب توافرها في الحافلات، والتي تضمنت 44 قاعدة يجب على جميع الحافلات المدرسية الالتزام بها، بينها اللون الأصفر المميز، لكونه الأكثر وضوحاً على الطريق، بالإضافة إلى الكتابة باللون الأسود لكونها تظهر حتى في الضوء الخافت.

ومع أن هناك الكثير من التغيرات التي طرأت على داخل الحافلة، كنظم الحماية من الانقلاب، وأنظمة وقود أكثر أمانا، ومقاعد أطول، ونوافذ خروج الطوارئ، إلا أنه لا توجد تغييرات جذرية أو تحديث في المظهر، وذلك للخوف من تقليل انتباه السائقين الآخرين على الطرقات للحافلات المدرسية.

ولا يستخدم في هذه الحافلات نظام أحزمة الأمان في المقاعد، إذ تم الاستعاضة عن ذلك بما يعرف بنظام “الحماية من التصادم من خلال التقسيم”، حيث تم تصميم المقاعد المتواضعة بالفعل لامتصاص طاقة الاصطدام وتخفيف الصدمة.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات