باحث امريكي : الولايات المتحدة تتحول الان نحو الاستبداد الشمولي

اخبار العالم | 171 | 4:04 م

باحث امريكي : الولايات المتحدة تتحول الان نحو الاستبداد الشمولي

بغداد تايمز

اكد الباحث الامريكي رودني مارتن ، الثلاثاء، ان الناس في امريكا  اصبحوا يدخلون بشكل طوعي في حالة من الرقابة الحكومية ستؤدي نتيجتها الى ظهور نظام استبدادي وشمولي في الولايات المتحدة .

ونقلت قناة (برس تي في) في مقابلة مع الباحث رودني مارتن قوله إن ” التحديثات التي يطلبها تطبيق واتس آب المشفر لربط حساب المستخدم في الفيس بوك مع التطبيق سيتيح امكانية الحصول على بياناتهم الشخصية”.

واضاف ان ” التحديث الذي اطلقة موقع التطبيق الى المستخدمين الأسبوع الماضي مع موعد نهائي قصير يتعين فيه على المستخدمين اجباريا قبول التحديث والسماح لشركة فيسبوك وشركائه بالحصول على بيانات المستخدم يعتبر احد الشروط الواجبة للتجسس على معلومات الناس ومعرفة كل ما يتعلق بخصوصياتهم “.

وتابع أن ” هذا الامر يعتبر مقلقا للغاية  ولكنه أيضًا مجرد خطوة إضافية في تطوير دولة المراقبة والاستبداد التي أصبحت عليها الولايات المتحدة”، مبينا أن ” الناس يعتقدون  أنهم يعيشون في ديمقراطية أو جمهورية دستورية مع كل أنواع الحرية ، ثم يدركون أن الحكومة بغض النظر عن الدستور تقوم بالتجسس على  خصوصية شؤونهم وفي الصحف يعرفون كل شيء عنهم”.

واوضح أن ” قيام واتس اب بتخزين المحادثات يعني ان كل ما تتحدث به يصبح ملكا لموقع فيسبوك ويتم مشاركته عبر نطاق أوسع، لذا أعتقد اعتقادًا راسخًا أن الدافع الفعلي هو توفير وكالة مراقبة داخلية احتياطية مخصخصة لحكومة الولايات المتحدة للتجسس ويسجلون كل محادثة وكل تفاعل في منازل الناس”.

واشار بالقول ” انني توقعت منذ فترة طويلة أن الولايات المتحدة تميل إلى السير في طريق تفكك الاتحاد السوفيتي. وقد تكون هذه خطوة إضافية في هذا الاتجاه حيث يبدأ الناس في الاستيقاظ إذا عرفوا حقيقة أنهم يخضعون للمراقبة على نطاق أكبر بكثير”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات