أول تصريح من الأمن النيابية بشأن اغتيال ضابط المخابرات العقيد مازن الفيلي

اخبار العراق السياسية | 342 | 2:29 م

أول تصريح من الأمن النيابية بشأن اغتيال ضابط المخابرات العقيد مازن الفيلي

بغداد تايمز
أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، أن “هناك تراجعا خطيرا في الملف الأمني في بغداد وعموم المحافظات، خصوصاً بعد الخرق الكبير بتفجير الكاظمية”، مبينة أن اغتيال ضباط في جهاز أمني حساس ومهم، يدل على وجود خلل وثغرات أمنية، وهذا الأمر يتطلب وقفة جادة من الجهات المختصة.
وشدد عضو اللجنة عباس صروط، في حديث صحفي تابعته “بغداد تايمز”على “القيادات الأمنية والعسكرية العليا، المطالبة بمراجعة الخطط وتفعيل الجهد الاستخباراتي، لضبط الأمن في بغداد وباقي المحافظات”.
وأوضح أن “لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، ستستضيف القيادات الأمنية والعسكرية، لمعرفة الخلل والثغرات، التي تجعل الارهابيين أو الخارجين عن القانون يتحركون كما يشاؤون، وينفذون جرائمهم”.


Advertisement



© Baghdad-Times.net 2021

التعليقات